استهجان شعبي لجريمة قتل فتاة بماركا على يد شقيقها

محليات
نشر: 2021-01-27 08:59 آخر تحديث: 2021-01-27 11:03
تعبيرية
تعبيرية

استهجن أردنيون عبر مواقع التواصل الإجتماعي جريمة قتل شاب عشريني لشقيقته العشرينية في منطقة ماركا بالعاصمة عمان.


اقرأ أيضاً : قاتل شقيقته في عمان "شارك في جنازتها" متأثرا


وطالب ناشطون عبر منصات العالم الافتراضي بقوانين رادعة تحمي المرأة من ما يسمى بجرائم الشرف، والاعتداء عليها من قبل الأهل، حيث قال أحد الناشطين: "كم ضحية لازم نوصل عشان نوقف هالاستهتار بارواح بناتنا ؟ متى بدنا نسمع قانون رادع وننسى جملة جريمة شرف !!".

العين هيفاء نجار قالت عبر حسابها على تويتر معلقة على الجريمة إن العائلة هي مصدر الدعم والحنان لأفرادها ذكوراً وإناثاً وليست مصدراً لينال الرجل حظوة يعيث من خلالها فساداً في الأرض، مؤكدة ان العائلة موئل لتمكين الشاب والفتاة معا.

احدى الناشطات قالت: "#جريمة_ماركا، للي بصير مسخرة كل يوم عم بتصير أبشع الجرائم ضد النساء من قِبل أب أو أخ أو زوج، للي بصير مش حالة فردية هاي ظاهرة مجتمعية راح يتميز فيها بلدنا وكأنه دم النساء بهالبلد هو أرخص شي ومع هالقوانين المكافئة للجاني تحت مسمى"جريمة شرف" و"فورة دم"، حسبي الله ونعم الوكيل".

وأشارت ناشطة الى ان المحزن بكل قصة قتل لفتاة ان الخبر أصبح عاديا، قائلا عبر حسابها على تويتر: "المحزن بكل قصة قتل لفتاة إنه صار خبر عادي، بطلع بنهارك وانت بتتصفح الفيسبوك مثل دعايات المطاعم والألبسة والعروض، الحقيقة المُحزنة بالأكتر إنه في عنف دائمًا بس نادرًا ليوصل للإعلام. #جريمة_ماركا".

وقالت ناشطة: "جريمة قتل بحق النساء جديدة، في بنت عمرها بالعشرينات متزوجة وحامل اخوها دخل شقتها (بماركا-الاردن) وخنقها حتى الموت هي وجنينها لا الام اصبحت ام وانقتلت وهي لسا مش شايفه شي من الحياة، ولا الطفل اخد حقه بالحياة #سيدة_ماركا_وجنينها".

 

 

وكانت الأجهزة الامنية قد ألقت القبض على شاب قتل شقيقته العشرينية في منطقة ماركا الشمالية بعمان، الثلاثاء.

وكان الأمن العام قد أعلن الثلاثاء، أن التحقيقات في وفاة عشرينية بماركا أظهرت أنها عانت من نزيف داخل ناتج عن تعرضها لضرب من قبل شقيقها الذي القي القبض عليه وأوقف بقرار من مدعي عام الجنايات الكبرى على ذمة التحقيق.

وقالت مصادر لرؤيا إن "ذوي الفتاة قاموا بدفنها بعد أن استلموا جثتها وشارك شقيقها الجاني بالجنازة قبل أن تكتشف الأجهزة الأمنية وجود شبهة جنائية وتقوم بفتح تحقيق موسع مع العائلة قاد للقبض على الجاني".


اقرأ أيضاً : تفاصيل جديدة في قضية مقتل فتاة على يد شقيقها في عمان


وذكرت أن الضحية "متزوجة وتعاني من مرض مزمن، والجميع ظن في البداية أنها توفيت بسبب مضاعفات ناتجة عن هذا المرض".

وقال مقربون من العائلة، إن الشاب "سيء السمعة في المنطقة وله سوابق، ركل شقيقته بشكل متواصل إلى أن بدأت بالاستفراغ الشديد حتى لفظت أنفاسها الأخيرة".

"يتعاطى المخدرات باستمرار ودائما يجلس في الشارع ويتجنبه الجميع" هذا ما يصفه به جميع سكان المنطقة، بحسب المقربين من العائلة، التي اوضحت أيضا أن الجاني حاول الانتحار برمي نفسه من جسر ماركا قبل فترة وجيزة وبعد أن تم ثنيه عن ذلك قام بضرب نفسه بسكين.

حادثة أخرى يذكرها المقربون من العائلة، أن والد الجاني، قام بضربه بشكل مبرح في الشارع الخميس الماضي بعد أن أمسك به وهو بحالة سكر شديد.

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني