وزير التعليم العالي: متفائل بعودة الطلبة للجامعات

محليات
نشر: 2021-01-25 21:12 آخر تحديث: 2021-01-26 08:23
تحرير: محمد أبو عرقوب
ارشيفية
ارشيفية

قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمد أبو قديس، إن الوزارة تتطلع لعودة طلبة الجامعات للتعليم الوجاهي في القريب العاجل، مشيرا إلى عمل الوزارة مع الجامعات من خلال لجنة مشكلة لدراسة أفضل سيناريو للعودة إلى التعليم الوجاهي في الجامعات.

ولفت أبو قديس خلال استضافته في برنامج نبض البلد على قناة رؤيا، إلى أن العودة للتعلم وجاهيا ستكون جزئية وعن بعد، ضمن بروتوكول صحي متكامل يحدد شكل التعليم داخل الحرم الجامعي، والغرفة الصفية، والطلبة الذين سيعودوا للجامعة.

وأكد أن جميع السيناريوهات تعتمد على تطور الحالة الوبائية، موضحا أن أمام الوزارة أربعة أسابيع للقيام بدراسة العودة للجامعات، بالتشارك مع الجهات المعنية.

وأعرب أبو قديس عن تفاؤله بعودة طلبة الجامعات، لكنه لفت إلى انها لن تكون بشكل كامل بل عودة تدريجية، وقد يكون التعليم وجاهيا بشكل جزئي.


اقرأ أيضاً : التربية تبدأ التدريب على دليل الدعم النفسي والاجتماعي للطلبة وبروتوكول العودة


وأشار إلى أن بداية شهر شباط القادم، سيصدر عن الوزارة القرار المتعلق بشكل وآلية التعليم في الجامعات للفصل الدراسي الثاني ولجميع التخصصات.

وبين أن التعامل مع الجامعات لن يكون على حدى، وأن بعض الجامعات الرسمية كالأردنية واليرموك، لها وضع خاص كونها تحوي أعدادا كبيرة من الطلبة.

وأكد أبو قديس أن المؤشرات في تحسن الحالة الوبائية وانخفاض مؤشر المنحنى الوبائي، تشجع في الوصول إلى وضع أفضل، وهو ما ستقره اللجنة التي تم تشكيلها لدراسة عودة التعليم الوجاهي في الجامعات، معتبرا أن ذلك يعتمد على التزام الموطنين بالتقيّد في إجراءات السلامة والوقاية.

ولفت أن هناك سيناريو مطروحا، بعقد الامتحانات وجاهيا لكافة الطلبة في درجات البكالوريوس والدراسات العليا.

وبين أن سبب قرار عقد الامتحانات عن بعد " أون لاين"، جاء نتيجة مقابلات مع طلبة وأن رسائل وردت للوزارة، مفادها التخوف من السلالة الجديدة لفيروس كورونا، لكنه لم يستبعد العدول عن القرار.

وأوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمد أبو قديس، أن نسبة البطالة في صفوف خريجي الجامعات، أمر مؤرق للوزارة، مشيرا إلى أن نسبة 26 % غالبيتهم "الخريجين" لم يعودوا منافسين في سوق العمل المحلي والعالمي.

وعزا ذلك لعدم إمتلاك الخريجين للمعرفة والأدوات، والمهارات العامة، إضافة إلى المهارات التخصصية المهنية، مؤكدا على وجوب تهيئة الطلبة للحصول على شهادات تعزز من معرفتهم وتزيد من إمتلاكهم لتلك الأدوات، إضافة إلى تحديث الخطط الدراسية في التخصصات الجامعية، نظرا لتقلبات سوق العمل والتحديثات الحاصلة عليه.

ودعا أبو قديس طلبة الثانوية العامة بالتوجه نحو التعليم التقني من خلال كليات المجتمع مرورا بالبكالورويس ووصولا إلى الدكتوراة ، لما يحتاجه السوق المحلي والعالمي من تخصصات تقنية وبأعداد كبيرة، مشيرا إلى الناجحين في الثانوية العامة يتوجهون صوب التخصصات الاكاديمية.

وعن نتائج الدورة التكميلية المزمع صدور نتائجها مطلع شباط القادم، أكد أبو قديس ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ستقوم بفتح التقدم للجامعات بعد 48 ساعة من صدور النتائج، لافتا إلى أنه سيتم دراسة عدد التخصصات المتاحة بشكل دقيق، وأن القبول في الجامعات سيكو نضمن الطاقة الاستيعابية، مشيرا إلى وجود تخصصات مشبعة وراكدة تتم دراستها من قبل لجنة في هيئة الاعتماد.

وأكد أبو قديس أن التعليم الالكتروني ليس بديلا عن الوجاهي، وأنها وبحسب التوجيهات الملكية تقوم الوزارة بتطوير أساليب التعلم والتعليم من خلال إدماج التعلم الالكتروني ضمن المنظومة التعليمية في الجامعات.

وأوضح أنه سيكون في هذا النوع من التعليم دور لأعضاء هيئة التدريس والطلبة بالاتجاهين، وأن هنالك خطة تنفيذية ومحاور ومواعيد زمنية محددة، يتم العمل عليها وستتم بشكل تدريجي، من خلال ارشادات وتدريب وبنى تحتية وعرض المواد للطلبة، متوقعا تطبيقها مطلع الفصل الدراسي الأول القادم.

وألمح في شكل التعليم المدمج، قد يكون جزء من التخصصات شكله عن بعد " اون لاين" 100%.

وتأسف أبو قديس من دمج صندوق البحث العلمي، ليكون ضمن مديريات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بعد أن كان صندوقا مستقلا، مبينا أنه تم تشكيل العديد من اللجان والقطاع الخاص للعمل على محاور البحث العلمي، معتبر اياه قرارا خاطئا.

وحول المطالب بتخفيض الرسوم الجامعية، قال أبو قديس " إنه غير مبرر"، كون التعلم أصبح "عن بعد" خلال الفترة السابقة واللاحقة، أوضح أبو قديس أن الجامعات تعمل على تهيئة البنى التحتية لتلك المنظومة، من خلال توفير أجهزة ذكية لجميع أعضاء هيئة التدريس، ما يشكل كلف إضافية على الجامعات، معتقدا أن تكاليف الجامعات لم تنخفض حيال هذا الأمر.

وعن طلبة كليتي الطب والتمريض، ومطالب بان يكون التعليم عن بعد " اون لاين"، أكد أن دوام أولئك الطلبة لم يتخلف عن الفصول السابقة، قائلا" لا يجب أن يطلبوا هذا الطلب".

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني