بعد أن رفض ارتداء الكمامة .. الرئيس المكسيكي يصاب بكورونا

هنا وهناك
نشر: 2021-01-25 07:00 آخر تحديث: 2021-01-25 07:00
الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور
الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور

أعلن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، الأحد، أنّ نتيجة الاختبارات أثبتت إصابته بكورونا، مشيرا إلى أنّ أعراضه خفيفة وأنّه سيبقى متفائلاً.

وكتب لوبيز أوبرادور على حسابه الرسمي في فيسبوك "يؤسفني أن أبلغكم بأنّني مصاب بالفيروس. الأعراض خفيفة، لكنني أتلقى علاجا طبيا".

وقال لوبيز أوبرادور (67 عاما) الذي كان يرفض وضع كمامة "أنا متفائل كالعادة"، مشيرا إلى أن وزير داخليته سيدير مؤتمره الصحفي الصباحي المعتاد في غيابه.


اقرأ أيضاً : بايدن سيُعيد فرض القيود المتعلّقة بالسفر على خلفيّة كورونا


وذكر أنه لا يزال سيجري مكالمة مقررة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، الاثنين، ويتابع الشؤون العامة أثناء تلقي العلاج.

وقال وزير الخارجية، مارسيلو إبرارد، على تويتر إن محادثة الزعيمين ستتناول "مستقبل العلاقات الثنائية، فضلا عن توريد اللقاحات الروسية إلى المكسيك".

وذكرت الحكومة هذا الشهر أنها تهدف إلى الحصول على 12 مليون جرعة من لقاح سبوتنيك في الروسي مع احتمال وصول أولي الجرعات الأسبوع المقبل.

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني