خالد طوقان يكشف لرؤيا عن راتبه ورواتب موظفي هيئة الطاقة الذرية - فيديو

محليات
نشر: 2021-01-23 20:45 آخر تحديث: 2021-01-24 00:28
تحرير: محمد أبو عرقوب
الدكتور خالد طوقان، رئيس مجلس مفوضي هيئة الطاقة الذرية
الدكتور خالد طوقان، رئيس مجلس مفوضي هيئة الطاقة الذرية

قال رئيس هيئة الطاقة الذرية الدكتور خالد طوقان ، إن راتبه يصل لخمسة آلاف دينار شامل العلاوات والامتيازات، وراتبه محدد من رئاسة الوزراء، وأن قرار تعيينه ياتي من رئاسة الوزراء ويصدر بإرادة ملكية سامية.

وأكد طوقان أن مفوضي الهيئة هم حملة شهادة الدكتوراة من أرقى الجامعات الأمريكية، وأن إجمالي رواتب المفوضين الخمسة لا يتجاوز 19 ألف دينار شهريا.

وحول بدلات السفر، بين طوقان أن كل موظفي الهيئة يسافرون على حساب مشاريع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، مشيرا لنفسه أنه يسافر على نفقة ( السنكترون).

وبين أن رواتب الهيئة تخضع لنظام الخدمة المدنية، بحيث يتقاضى المهندس النووي راتب بنسبة 190%، والهندس العادي راتب بنسبة 140%، وعلاوة تخصص وعلاوة الهيئة لكل الموظفين بمقدار 100 %، موضحا أن معدل الرواتب في هيئة الطاقة الذرية الأردنية من 1000-1100 دينار شهريا ما اعتبره ضمن سلم رواتب الدولة.

وحول لخبير الباكستاني، أشار الدكتور خالد طوقان إلى خبرته الواصلة لخمسة وأربعين عاماً، في الكيماء النووية، ولا بديل له في الأردن والعالم العربي، وأنه خبير في علوم متطورة ومتخصص ويعمل في مشاريع وصفها بـ " ندرة الندرة".

وأردف أن عدد موظفي هيئة الطاقة الذرية الأردنية يصل إلى 350 موظفا ويتقاضون شهريا مايقارب 200 الف دينار .

وأكد طوقان أن الهيئة قطعت شوطا طويلا بأقل الميزانيات، لافتا إلى أن المشاريع النووية تحتاج لنفس طويل وتمتد لسنوات.

وقال طوقان أن الأردن هو البلد العربي الوحيد في المشرق وبلاد الشام والعراق، يمتلك مفاعلا نوويا بطاقة تصل لـ5 ميغا واط، مؤكدا أنه مفاعل بحثي يبني العقول والقدرات الأردنية في المجال النووي.

واردف أن الهيئة بدأت في توريد مستشفيات السرطان الأردنية منذ عامين، وعزم الهيئة إنتاج مادة "التكنيشيوم" التي تستخدم في تصوير وتشخيص أمراض القلب.

وأوضح أن البرامج النووية قائمة على3 أركان رئيسية، المفاعل البحثي، المواد النووية، مفاعل توليد الطاقة لإنتاج الكهرباء، مبينا أن اعتماد الوكالة الدولية للمفاعلات النووية المفاعل النووي الأردني يعتبر " جوهرة".

وكشف طوقان عن وجود مواقع مقترحة لإنشاء محطات نووية في العقبة، لإنشاء مفاعلات صغيرة ومتوسطة لتوليد الكهرباء وتحلية المياه.

ونوه طوقان إلى أن استراتيجية وزارة الطاقة والثروة المعدنية لعام 2020-2030 أخرجت الطاقة النووية من العقد الجاري لانتاج الكهرباء، بزعمها وفق طوقان أن لدى الأردن اشباع في الكهرباء من ( صخر زيتي - غاز مصري - غاز الاحتلال - الخ.

وبين أن مطلع العام 2030 سيتم التركيز على المفاعلات النووية والصغيرة المستخدمة في توليد الكهرباء وتحلية المياه ولأغراض صناعية.

وأكد رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية الدكتور خالد طوقان أن جميع المفاعلات النووية في العالم ليس لها جدوى.

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني