بعد شهر على تشكيلها.. أمير الكويت يقبل استقالة الحكومة

عربي دولي
نشر: 2021-01-18 14:06 آخر تحديث: 2021-01-18 14:06
أرشيفية
أرشيفية

في إجراء روتيني، وافق أمير الكويت نواف الأحمد الصباح، على استقالة الحكومة، الإثنين، وفقا لما أعلنته وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا).

وكلف أمير الكويت، الحكومة المستقيلة ذاتها، بتصريف الأعمال العاجلة حتى موعد تشكيل الحكومة الجديدة.

وبعد أقل من شهر على تشكيلها، أعلنت الحكومة الكويتية استقالتها على خلفية صدام جديد مع البرلمان في مشهد بات على ما يبدو اعتياديا بالدولة الخليجية، حيث رفع رئيس الوزراء، الشيخ صباح الخالد الصباح، خطاب استقالة الحكومة إلى أمير البلاد في 13 كانون الثاني.


اقرأ أيضاً : تشكيل حكومة جديدة في الكويت


وقالت الوكالة الكويتية في تغريدة: "أمر أميري بقبول استقالة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والوزراء ويستمر كل منهم في تصريف العاجل من شؤون منصبه لحين تشكيل الوزارة الجديد".

وتأتي هذه الاستقالة الجديدة عقب أزمة بين الحكومة ومجلس الأمة على خلفية إعلان 38 نائبا برلمانيا تأييدهم لاستجواب قدمه 3 نواب الأسبوع الماضي ضد رئيس الوزراء الذي ينتمي للعائلة المالكة.

في لائحة الاستجواب، يوجه النواب الذين ينتمي غالبيتهم لتيار المعارضة، اتهامات إلى رئيس الوزراء بـ "مخالفة أحكام الدستور عند تشكيل الحكومة، وعدم مراعاة عناصر واتجاهات المجلس وهيمنة السلطة التنفيذية وانحيازها في انتخابات رئاسة مجلس الأمة، علاوة على عدم تقديم الحكومة برنامج عملها فورا بعد تشكيلها طبقا للمادة 98 من الدستور".

وفي مثل هذه الحالة، يتخذ أمير البلاد قرارا بتعيين رئيس وزراء جديد، غالبا يكون رئيس الوزراء المستقيل نفسه، قبل تشكيل حكومة جديدة.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني