تراجع إجمالي الناتج الداخلي الألماني 5%

اقتصاد
نشر: 2021-01-14 13:47 آخر تحديث: 2021-01-14 13:47
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

تراجع إجمالي الناتج الداخلي في ألمانيا بنسبة 5% في 2020، في أسوأ انكماش منذ الأزمة المالية العام 2009، بعد عام تأثر بتداعيات وباء كوفيد -19 ، بحسب بيانات رسمية موقتة نشرت الخميس.


اقرأ أيضاً : كأس ألمانيا: هولشتاين يفجر المفاجأة ويجرّد بايرن ميونيخ من اللقب


وقال معهد الإحصاء "ديستاتيس" إن "الاقتصاد الألماني دخل في ركود عميق بعد عقد من النمو".

 ومع ذلك، فإن أداء المؤشر أفضل من توقعات الحكومة التي كان تراهن على انخفاض بنسبة 5,5%.

كما انه يبقى دون أسوأ انخفاض تاريخي الذي سجل في 2009 في أوج الأزمة المالية حين تراجع بنسبة 5,7%.

مثل معظم الاقتصادات، تضررت ألمانيا بشدة من وباء كوفيد-19 والقيود الذي رافقته.

تسببت الموجة الأولى من انتشار الوباء في الربيع في انخفاض قياسي في إجمالي الناتج الداخلي الى -9,8% في الفصل الثاني.

وبعد انتعاش بنسبة 8,5% في الفصل الثالث، سجل أكبر اقتصاد في أوروبا مجددا تباطؤا اعتبارا من الخريف بسبب تجدد انتشار الوباء.

اتخذت ألمانيا إجراءات "إغلاق جزئي" مشددة في كانون الاول مع إغلاق متاجر غير أساسية فيما كانت الحانات والمطاعم والأماكن الترفيهية والثقافية مغلقة منذ مطلع تشرين الثاني.

لكن تأثير هذه القيود على الاقتصاد أقل مما كان عليه في الموجة الأولى، وذلك بفضل الاداء الجيد لصناعة التصدير مدفوعة بديناميكية السوق الصينية.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني