مساعد وزير الخارجية الأمريكي يزور الصحراء الغربية

عربي دولي
نشر: 2021-01-09 17:41 آخر تحديث: 2021-01-09 17:47
هذه هي الزيارة الأولى التي يجريها مسؤول أمريكي رفيع
هذه هي الزيارة الأولى التي يجريها مسؤول أمريكي رفيع

أجرى مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ديفيد شينكر السبت زيارة لمنطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها بين المغرب وجبهة "بوليساريو" الانفصالية، وصفتها السفارة الأمريكية في الرباط بأنها "تاريخية".


اقرأ أيضاً : الجزائر.. مقترح قانون لمنع الترويج للتطبيع مع الاحتلال عبر وسائل الإعلام


وهذه هي الزيارة الأولى التي يجريها مسؤول أمريكي رفيع، وتأتي عقب اعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب على المستعمرة الإسبانية السابقة، في قرار يخالف موقف الأمم المتحدة.

وجاء في تغريدة للسفارة الأمريكي في المغرب بالعربية "قام مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر - أسمى دبلوماسي أمريكي لشمال إفريقيا والشرق الأوسط - بزيارة تاريخية اليوم إلى العيون، حيث استقبله بحرارة والي جهة العيون - الساقية الحمراء، عبد السلام بكرات".

ومنذ عقود تجري الأمم المتحدة مفاوضات سياسية حول مصير هذه المنطقة الصحراوية الواقعة شمال موريتانيا، من دون تحقيق أي تقدم يذكر.

ويسيطر المغرب على ثلثي المنطقة، ويقترح منحها حكما ذاتيا موسعا تحت سيادته، في حين تطالب الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب "بوليساريو" منذ سنوات بإجراء استفتاء لتقرير مصير المنطقة بموجب اتفاق وقف إطلاق نار وُقّع عام 1991 برعاية الأمم المتحدة بعد حرب استمرت 16 عاماً.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني