كندا تسجل أول إصابة بكورونا المتحور الذي رصد في جنوب إفريقيا

عربي دولي
نشر: 2021-01-09 06:48 آخر تحديث: 2021-01-09 06:48
ارشيفية
ارشيفية

سجّلت مقاطعة ألبرتا حالة من فيروس كورونا المتحوّر الذي كان رُصِد في وقت سابق بجنوب إفريقيا، وهي أوّل إصابة من هذا النوع على الأراضي الكنديّة، حسب ما أعلنت مسؤولة السلطات الصحّية في المقاطعة.  

وقالت الطبيبة دينا هينشاو، مسؤولة الصحّة العامّة في المقاطعة، عبر تويتر، إنّ "ألبرتا رصدت أوّل إصابة بفيروس كورونا المتحوّر الذي اكتُشِف في جنوب إفريقيا".

والمصاب الذي سافر إلى الخارج في الآونة الأخيرة يخضع حاليًا لحجر صحّي.

وأضافت الطبيبة "لا دليل في الوقت الحالي على إصابة أشخاص آخرين بالفيروس" المتحوّر.


اقرأ أيضاً : فريق عمل البيت الأبيض يحذر من احتمال تطور سلالة جديدة لكورونا


في نهاية كانون الأوّل/ديسمبر، أعلنت كندا تسجيل أولى الإصابات على أراضيها بفيروس كورونا المتحوّر الذي كان رُصِد في المملكة المتّحدة. وعلى أثر ذلك، سارعت أوتاوا إلى تعليق كلّ الرحلات الآتية من هذا البلد، قبل أن يتمّ إلغاء هذا القرار الأربعاء. 

تشهد كندا منذ كانون الأوّل/ديسمبر تسارعًا حادًا في انتشار الفيروس، ما استدعى إعادة فرض إغلاق في المقاطعتَين الأكثر تضرّرًا من الجائحة، أونتاريو وكيبيك. وفي المقاطعة الناطقة بالفرنسيّة، يدخل حظر تجوّل ليلي هو الأوّل في كندا منذ بداية الجائحة، حيّز التنفيذ مساء السبت.

وأعطت أوتاوا الضوء الأخضر لاستخدام لقاحَي فايزر/بايونتيك وموديرنا، وأطلقت حملة تطعيم تاريخيّة في منتصف كانون الأول/ديسمبر.

وأحصت كندا التي تضمّ 38 مليون نسمة، حتّى يوم الجمعة أكثر من 640 ألف إصابة بالفيروس ونحو 16 ألفًا و700 وفاة.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني