المسن الذي أصبح ايقونة .. فلسطيني خمسيني يقاوم بالحجارة - فيديو

فلسطين
نشر: 2021-01-04 22:07 آخر تحديث: 2021-01-04 22:18
مُسنّ فلسطيني يواجه جنوداً من الاحتلال بالحجارة
مُسنّ فلسطيني يواجه جنوداً من الاحتلال بالحجارة

تداول مستخدمو شبكات التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، مقطع فيديو حظي بانتشار واسع وتفاعل كبير، لمُسنّ فلسطيني وهو يواجه جنوداً من الاحتلال بالحجارة في بلدة دير جرير شمال شرق مدينة رام الله.

جاء ذلك خلال مواجهات بين سكان من البلدة وجنود الاحتلال، الجمعة 1 كانون الثاني 2021، دفاعاً عن أراضيهم ومزارعهم في منطقة جبل الشرفة، التي تخطط سلطات الاحتلال لإقامة بؤرة استيطانية فيها.


اقرأ أيضاً : قوات الاحتلال تواصل إغلاق قرية دير نظام شمال رام الله لليوم الثاني على التوالي


ظهر المُسنّ الفلسطيني الحاج سعيد عرمة الملقب بـ"أبو العبد"، في مقطع فيديو، ليواجه على نحو خطر عدد من جنود الاحتلال، فبينما كان الجنود يطلقون الرصاص من مسافة قريبة، كان الحاج سعيد يواجههم بجرأة ويرميهم بالحجارة.

المُسنّ فلسطيني قال: "الدافع للمخاطرة بنفسه هو رفض الاحتلال ومحاولاته للاستيلاء على أراضي البلدة".

أشار الحاج البالغ من العمر 51 عاماً، إلى أن "العمر واللباس لا تأثير لهما على من يريد رفض الاحتلال، الدافع لمشاركتي وطنيٌ".

يوضح الحاج سعيد أنه يرتدي الزي التقليدي باستمرار ويرفض التخلي عنه حتى في المواجهات، مضيفاً: "لا أشعر بالخوف على الإطلاق، ولو كنت خائفاً لما ذهبت إلى هناك"، ويرى أيضاً أن "الانتفاضة الأولى، انتفاضة الحجارة، تكررت أحداثها اليوم (الجمعة)"، لافتاً إلى أنه "من الذكريات الجميلة، التي تبعث الأمل بوجود نَفَس (رغبة) للمقاومة".

ويشدد على أن "وقفة أهالي البلدة الموحدة ستعيد لهم أرضهم، وسيُفشِلون محاولة إقامة البؤرة الاستيطانية"، مشيراً إلى تجربة سابقة أفشلوا فيها إقامة بؤرة أخرى.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني