ممرضة مصرية في حالة رعب بعد وفاة مصابين بكورونا أمامها.. فيديو

عربي دولي
نشر: 2021-01-04 07:30 آخر تحديث: 2021-01-04 07:43
النيابة المصرية استدعت الطاقم الطبي للتحقيق بالحادثة
النيابة المصرية استدعت الطاقم الطبي للتحقيق بالحادثة

فيديو قصير لا تتجاوز مدته 48 ثانية، هز قلوب المصريين في الساعات الأخيرة، بعد انتشاره على منصات التواصل الاجتماعي انتشار النار في الهشيم.

ويظهر الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، حالة الهلع والرعب التي عاشها أطباء وممرضي مستشفى الحسينية العام بمحافظة الشرقية، بعد نفاد الأكسجين في قسم العناية المركزة ووفاة 4 حالات مصابة بكورونا.

وفقا لشهادة عدد من شهود عيان الواقعة داخل المستشفى، في حين تؤكد مديرية الصحة في الشرقية أن حالات الوفاة طبيعية نتيجة مضاعفات الإصابة بكورونا وليس بسبب نقص الأكسجين.

ومن بين صور كثيرة لما حدث داخل قسم العناية المركزة بمستشفى الحسينية، أثارت صورة لممرضة تجلس القرفصاء على الأرض وتبدو على وجهها علامات الرعب تعاطفا كبيرا مع الأطقم الطبية التي تقف في الخطوط الأمامية لمواجهة جائحة كورونا في مصر، خصوصا بعد ارتفاع عدد حالات الوفاة بين الأطباء والممرضين الى ما يقرب من (300 حالة) منذ بدء الجائحة فى شهر فبراير الماضي وحتى الآن.


اقرأ أيضاً : وفاة مرضى بكورونا في مصر.. النيابة تحقق في "نقص الأكسجين" ومسؤول: قضاء وقدر


مصور فيديو الواقعة، أحمد ممدوح، أحد أقار ب المرضى المحتجزين بقسم العزل في مستشفى الحسينية تحدث في تصريحات صحفية عن كواليس ما حدث داخل وحدة الرعاية المركزة، وكيف تعامل الأطباء والممرضين مع الأمر.

وكشف ممدوح في البداية سبب وجوده داخل عزل كورونا وقت وقوع الحادثة، مشيرا الى ان عمته كانت ضمن المحجوزين في قسم الرعاية بعزل مستشفى الحسينية وأنه كان متواجدا برفقة ابن عمته لمتابعة حالتها والاطمئنان عليها.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني