كورونا يحرم غوارديولا من 5 لاعبين في مواجهة تشيلسي واليونايتد

رياضة
نشر: 2021-01-02 11:27 آخر تحديث: 2021-01-02 11:27
غوارديولا
غوارديولا

أكد الإسباني، بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي غياب خمسة لاعبين عن صفوف التشكيلة المدعوة لمواجهة تشيلسي في مباراة قمة الأحد ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز لأنهم يخضعون للحجر الصحي بعد أن تبين أن الفحوصات التي خضعوا لها للكشف عن فيروس كورونا جاءت إيجابية.

وكان مانشستر سيتي كشف عن وجود 4 حالات إيجابية في صفوف الفريق يوم عيد الميلاد بينها اثنان للمهاجم البرازيلي، غابريال جيزوس، والظهير الأيمن كايل ووكر، ثم خضع جميع لاعبي الفريق إلى فحوصات إضافية الاثنين الماضي فتبين وجود 3 حالات جديدة ما أدى إلى تأجيل المباراة ضد إيفرتون في اليوم ذاته.


اقرأ أيضاً : مثلث أعداء برشلونة يحاصر ميسي


وقال غوارديولا في مؤتمر صحافي الجمعة "يخضع خمسة لاعبين للحجر الصحي على مدى 10 أيام". وأضاف "تبين في الفحوصات الأولى إصابة لاعبين اثنين بفيروس كورونا، ثم ثلاثة في الفحوصات التالية".

ولم يكشف النادي الشمالي عن هوية اللاعبين الثلاثة الجدد المصابين لكن جميع المصابين سيغيبون عن المواجهة القوية ضد مانشستر يونايتد في نصف نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة الأربعاء المقبل.

وكان قرار رابطة الدوري تأجيل مباراة إيفرتون مع مانشستر سيتي لاقى انتقادات واسعة لا سيما بأن الأخير يملك 14 لاعبا لخوض المباراة وهو الحد الأدنى المسموح به بحسب القوانين المحلية.

في المقابل طالب إيفرتون بتوضيحات من سلطات الدوري حول الأسباب التي دفعتها إلى اتخاذ قرار تأجيل المباراة.

وكشف غوارديولا عن الأمر بقوله "اتصلت شخصيا بكارلو انشيلوتي مدرب إيفرتون لأشرح له الوضع. كان يمكن أن نلعب لكن ماذا لو سافرنا بالحافلة وأصيب عدد جديد من اللاعبين؟ كان الأمر مخاطرة كبرى. الأمر لا يتعلق بما يحدث في مانشستر سيتي وحده، بل ما يحصل حول العالم بأكمله". 

وتابع "للأسف ثمة أشخاص يموتون حول العالم وفي إنجلترا. للأسف المشكلة لا زالت موجودة. نأمل أن تسفر الفحوصات المقبلة عن حالات سلبية وأن يعود اللاعبون الإيجابيون من دون أي مشكلة".

 واضطر مانشستر سيتي إلى إقفال مقار التدريبات لمدة يومين قبل أن يعاود اللاعبون تدريباتهم الأربعاء.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني