ابو قديس: إدماج التعلم الإلكتروني ببرامج التعليم العالي وتطوير الخطط والبرامج الدراسية

محليات
نشر: 2020-12-28 14:48 آخر تحديث: 2020-12-28 15:09
ارشيفية
ارشيفية

قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد أبوقديس، إن مجلس التعليم العالي قام بتشكيل لجنة وطنية لإدماج التعلم الإلكتروني في برامج التعليم العالي، واستخدام مصادر التعلم مفتوحة المصدر. 

ولفت أبو قديس، اليوم الاثنين، الى ان تشكيل اللجنة يأتي لوضع خطة عمل قائمة على مبدأ التشاركية وقابلة للتنفيذ، ومتابعتها لإدماج ومأسسة التعلم الإلكتروني ليصبح جزءاً من المنظومة التعليمية في مؤسسات التعليم العالي، والارتقاء بنوعية التعليم العالي في المملكة وضمان جودته، ومواكبة التطورات العالمية وضمان تحقيق النقلة المنشودة في أداء مؤسسات التعليم العالي الأردنية وجودة مخرجاتها.

واضاف ان خطة العمل ستشمل مراعاة بعدين أساسيين: الظروف الطارئة (الجائحة) والظروف العادية، لافتا الى ان الخطة ستعمل على التحول المنظم من التعليم التقليدي القائم على التلقين والتمركز حول المدرسة الى التعليم التفاعلي القائم على الدور المحوري للطالب.

واوضح أن الخطة ستعزز مبدأ التعلم الذاتي المستدام وتطبيق استراتيجياته المختلفة من خلال المنصات التعليمية الإلكترونية المعتمدة، مع مراعاة التكامل مع التعلم الوجاهي لتحقيق مخرجات أكثر مواءمة مع متطلبات العصر، وإدامة التعلم للطلبة خلال الظروف الاستثنائية التي تحول دون وصول الطلبة لحرم المؤسسة التعليمية، وتعزيز منظومة التطوير المؤسسي ومرونة التعامل مع المستجدات الرقمية وتقبل التغيير، فضلا عن اتاحة المجال لتطوير مهارات الطلبة وأبعاد الإبداع لديهم التي لا يمكن تحقيقها من خلال التعلم الوجاهي.


اقرأ أيضاً : التعليم العالي: لا تراجع عن عقد امتحانات الدراسات العليا في الجامعات


واشار ابو قديس الى أن الوزارة تعمل حالياً على إنشاء المركز الوطني لاستخدام التكنولوجيا، وادماج مصادر التعليم المفتوحة في الوزارة أو في إحدى الجامعات، مشيراً إلى أنه سوف يتم الايعاز للجامعات بإنشاء مراكز مرتبطة بهذا المركز وتوفير البنية التحتية اللازمة لإنشاء شبكات الانترنت اللازمة والربط الالكتروني السريع وتوفير أنظمة الاتصالات الكفؤة للطلبة لاستخدام التعليم المفتوح.

وبين أن مجلس التعليم العالي سيوجه الجامعات للبدء في تعديل الخطط الدراسية لاستخدام التعليم المفتوح وكذلك توفير مراكز التدريب لأعضاء هيئة التدريس على المهارات اللازمة للتعليم المفتوح، فضلا عن انشاء منصة وطنية في الوزارة لدعم أنظمة التعليم الالكتروني في الجامعات، وتوفير استوديوهات تعليم مجهزة من حيث البنية التحتية والبرمجيات اللازمة لدعم التعليم عن بعد في الجامعات لتصميم وإنتاج المحتوى الالكتروني.

وقال ان الوزارة ستستند لمؤشرات أداء هامة من خلال خطة عمل شمولية من قبل لجنة مختصة لتقييم عملية إدارة التعلم عن بعد في الجامعات، وتوصيات مقرة، لتطوير إطار عام للتعليم عن بعد في ضوء النتائج النهائية بشكل سنوي، ومعايير اعتماد وضمان جودة التعليم الالكتروني والتعليم المدمج والتعلم الثنائي.

من جهة اخرى، اكد أبوقديس أن مجلس التعليم العالي بدأ بالعمل على تطوير الخطط والبرامج الدراسية وتضمينها المهارات المطلوبة التي تتواءم مع متطلبات سوق العمل، مثل الريادة والابتكار، والمهارات الإدارية، ومهارات اللغة الإنجليزية، ومهارات القيادة والمسؤولية المجتمعية، إضافةً إلى تضمينها برامج تدريب وتأهيل خاصة لتمكين خريجي الجامعات من الحصول على شهادات مهنية معتمدة عالمياً في بعض التخصصات تساعدهم في الحصول على فرص عمل مناسبة بسهولة.

وقال انه لتحقيق هذا الهدف قام مجلس التعليم العالي بتشكيل لجنة تضم في عضويتها مجموعة من الأكاديميين العاملين في الجامعات الأردنية من ذوي الخبرة والاختصاص، إضافةً إلى أعضاء من ذوي الخبرة والرأي من القطاع الخاص لوضع إطار عام سيتم إرساله للجامعات لتبدأ بوضع خطة لتطبيقه ضمن فترة زمنية محددة.

أخبار ذات صلة

newsletter