الحكومة تعلن أعداد الوفيات والإصابات بكورونا في الأردن ليوم السبت

محليات
نشر: 2020-12-26 17:11 آخر تحديث: 2020-12-26 20:37
ارشيفية
ارشيفية

اعلنت الحكومة عن تسجيل (18) حالة وفاة و(1050) حالة إصابة بفيروس كورونا المستجدّ في الأردن خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وارتفع إجمالي عدد الوفيات بكورونا في الأردن إلى (3729) حالة، فيما ارتفع إجمالي عدد حالات الإصابة في المملكة إلى (286,356) حالة، وبلغ عدد الحالات النشطة حاليّاً (23,976) حالة.


اقرأ أيضاً : سحب العينات الأنفية البلعومية للكشف عن كورونا في مساجد الأردن- فيديو


وبحسب الموجز الإعلامي الصادر عن رئاسة الوزراء ووزارة الصحة حول فيروس كورونا المستجد COVID-19 في الأردن توزّعت كما يلي:

- (372) في محافظة العاصمة عمّان.

- (344) في محافظة إربد، منها (12) في الرمثا.

- (82) في محافظة البلقاء.

- (63) في محافظة المفرق.

- (63) في محافظة العقبة.

- (48) في محافظة عجلون.

- (27) في محافظة مأدبا.

- (21) في محافظة الزرقاء.

- (20) في محافظة الكرك.

- (5) في محافظة جرش.

- (3) في محافظة الطفيلة.

- (2) في محافظة معان.

وبلغ عدد الحالات التي أُدخِلت اليوم إلى المستشفيات (85) حالة، فيما غادرت (49) حالة، فيما بلغ إجمالي عدد الحالات المؤكّدة التي تتلقى العلاج في المستشفيات (932) حالة.

وقالت الحكومة إن إجمالي عدد أسرّة العزل المستخدمة في المستشفيات للحالات المؤكّدة والمشتبهة ليوم أمس (743) بنسبة إشغال (17%)، فيما بلغ إجمالي عدد أسرّة العناية الحثيثة المستخدمة في المستشفيات للحالات المؤكّدة والمشتبهة ليوم أمس (292) بنسبة إشغال (32%).

وأضافت أن إجمالي عدد أجهزة التنفّس الاصطناعي المستخدمة في المستشفيات للحالات المؤكّدة والمشتبهة ليوم أمس (135) بنسبة إشغال (16%).

وأشارت إلى أن عدد حالات الشفاء لهذا اليوم في العزل المنزلي والمستشفيات (2339) حالة، ليصل إجمالي حالات الشفاء إلى (258,651) حالة.

وبينت أنه تمّ إجراء (11,123) فحصاً مخبريّاً، ليصبح إجمالي عدد الفحوصات (3,068,292) فحصاً، وبذلك تصل نسبة الفحوصات الإيجابيّة لهذا اليوم إلى قرابة (9.44%).

ودعت وزارة الصحّة الجميع إلى الالتزام بأوامر الدّفاع، واتّباع سبل الوقاية، خصوصاً ارتداء الكمّامات، وعدم إقامة التجمّعات لأكثر من (20) شخصاً، ومتابعة الحملة التوعوية التي أطلقتها الوزارة للوقاية من عدوى فيروس كورونا وتشجيع الأفراد لحماية أسرهم ومجتمعهم (#بحميهم).

أخبار ذات صلة

newsletter