رجل أعمال يرمي 50 ألف يورو في سماء دبي لزيادة عدد متابعيه

هنا وهناك
نشر: 2020-12-23 08:51 آخر تحديث: 2020-12-23 09:05
تعبيرية
تعبيرية

زيادة عدد المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، وجمع التعليقات و "اللايكات"، هاجس يحتل تفكير  المهووسين بالشهرة و "التأثير" والتفاعل الافتراضي مع الآخرين، بصرف النظر عن الأسلوب أو الوسيلة المستخدمة للوصول إلى تلك الغاية، حتى لو كانت بالكذب والخداع، وعلى حساب القيم والأخلاق والنظام العام. وهذا ما ذهب إليه رجل أعمال أوروبي رمى نحو 50 ألف يورو من نافذة سيارته بالهواء أمام تجمع لعمال آسيويين ليلتقطوها عن الأرض بصورة مهينة وبطريقة تحط من كرامة الإنسان من أجل زيادة عدد متابعيه على "انستغرام"، والظهور بمظهر الثري الذي يعيش حياة ترف وبذخ.


اقرأ أيضاً : جريمة تهز دبي .. خمسيني يهتك عرض تلميذة خلال درس خصوصي


تفاصيل هذه الواقعة التي تعكس إساءة استخدام منصات التواصل الاجتماعي من قبل البعض لتحقيق حلم الشهرة الزائفة، وتقود صاحبها إلى دائرة المساءلة القانونية، كشفتها النيابة العامة أمام المحكمة الجزائية في دبي اليوم، مشيرة إلى أن رجل الأعمال الشاب "من جنسية أوروبية" ارتكب جريمة مركبة من أجل زيادة عدد متابعيه على انستغرام، وخداعهم بأنه صاحب مال وجاه، ويعيش حياة مترفة في دبي، بعد أن ظهر في مقطع فيديو على حسابه، وهو يقود سيارة في منطقة القوز الصناعية أمام مجموعة من العمال، ويحمل رزمات من اليوروهات فئة الـ 500، وينثرها في الهواء ليتهافتوا على التقاطها بين سيارات المارة بصورة مهينة وتسيء إلى النظام العام، ليوحي لهم أنه ثري، ويرمي المال في الطريق من شدة غناه.

وبحسب التحقيقات، فإن مجموع ما نثره "المهووس بالشهرة" في الهواء، يصل إلى نحو 50 ألف يورو، ولكنها ليست حقيقية، وإنما مزورة، إذ اعترف بعد إلقاء القبض عليه بأنه أدخل إلى الدولة 740 ألف دولار أمريكي مزيفة من فئة 100، طلبها عبر موقع الكتروني وشُحنت إليه من بلد آسيوي ، كما حاز على 467 ألف يورو من فئة الـ 500، اشتراها بألف درهم من متهم ثان طبعها له في محله، بناء على طلبه وادعائه بأنه سيقيم حفلة وسيوزعها على المدعوين كنوع من العرض فقط.

وألقت الشرطة القبض على المتهم الثاني، وهو بائع آسيوي خلال تسليمه المتهم الأول مبلغ مليون ونصف المليون يورو مزيفة، واستلامه منه 1100 درهم لقاء خدمة الطباعة والتزييف.


اقرأ أيضاً : كبير حاخامات تل أبيب في زيارة للإمارات


وأكدت النيابة أن ما قام بهم رجل الأعمال مسّ بالآداب العامة وأساء للكرامة الإنسانية، وعرض حياة العمال للخطر، عندما رمى الأوراق النقدية في الشارع للحاق بها والتقاطها من بين السيارات المارة من المكان. زيادة على أنه قد يكون تسبب في تداول العملات المزيفة التي التقطها العمال بين الناس، حيث من الممكن الانخداع بها كونها تشبه الفئات النقدية الحقيقة من حيث الأبعاد والشكل والدقة في الألوان والتصميم.

واطلعت النيابة على قرص تسجيلات وصور للمتهم، منها مقطع ليد شخص يحمل 4 رزم من الدولارات الامريكية فئة 100 يستعرضها من نافذة برج مطل على البحر وعلى عين دبي، ومقطع آخر للمتهم وهو مستلق على رزم دولارات أمريكية، وآخر للفيديو الموصوف قيد الدعوى.

 

أخبار ذات صلة

newsletter