ناشطون ينتقدون "عشوائية" التعامل مع الموقع الأثري المكتشف في إربد.. فيديو

محليات
نشر: 2020-12-16 15:47 آخر تحديث: 2020-12-16 15:50
من الفيديو
من الفيديو

رصدت كاميرا رؤيا أعمال التنقيب التي أجرتها مديرية آثار إربد في المغارة الأثرية التي عثر عليها في منطقة زبدة جنوب مدينة إربد قبل أيام.

ناشطون عبروا عن استهجانهم لآلية العمل في الموقع الأثري الذي عثر فيه على أربعة توابيت قديمة تعود للعهد الروماني المتأخر وبداية العهد البيزنطي، وفق تصريحات رسمية.

وأشار ناشطون إلى أن الطريقة المتبعة في الحفر والتنقيب ونقل التوابيت بدائية ولا تراعي الأسس العلمية في التعامل مع الآثار والحفاظ عليها.

مسؤولون كانوا قد أشاروا إلى أعمال تخريب ونبش تعرض لها الموقع، فيما تظهر أعمال الحفر والنقل التي أشرفت عليها مديرية آثار إربد - كما يظهر في مقطع الفيديو المرفق -  استخدام آليات ثقيلة لجر توابيت مكسرة وتحميلها بواسطة أسلاك معدنية وحبال تستخدم عادة في أعمال المقاولات العامة. كما يظهر عمال يستخدمون أدوات حفر تقليدية (فؤوس) في الحفر في الموقع.

وقد انتهت أعمال التنقيب في المغارة وتم نقل محتوياتها الى دائرة الآثار العامة، حيث صرح مدير آثار إربد المهندس زياد غنيمات لرؤيا أن أعمال التنقيب استمرت ثلاثة أيام، جرى خلالها نقل التوابيت لمديرية الآثار بالإضافة الى إجراء عمليات توثيق وتنقيب أسفرت عن العثور على أسرجة فخارية وقطع من الفخار سيتم دراستها وإعداد تقرير علمي مفصل بدائرة الآثار العامة حولها. 

وشدد غنيمات على عدم وجود سبائك وصناديق ذهبية في الموقع.

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter