أذربيجان تعلن خسائر عسكرية رغم وقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ

عربي دولي
نشر: 2020-12-13 22:11 آخر تحديث: 2020-12-13 22:11
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أعلنت أذربيجان الأحد مقتل أربعة من عسكرييها في صدامات مع القوات الأرمينية في منطقة ناغورني قره باغ المتنازع عليها، رغم وقف إطلاق النار الساري منذ تشرين الثاني، فيما اتهمت أرمينيا باكو أيضاً بشن هجمات.


اقرأ أيضاً : ايران تنتقد تلاوة أردوغان قصيدة انفصالية في أذربيجان


وقالت وزارة الدفاع الأذربيجانية في بيان إن مجموعات مسلحة أرمينية رفضت مغادرة مناطق حرجية في شمال غرب مقاطعة هدروت بما يتناقض مع اتفاق وقف إطلاق النار، وقامت "باستفزازات إرهابية". 

وأكدت باكو أنه في حادثين منفصلين في 26 تشرين الثاني و8 كانون الأول، قتل أربعة من عسكرييها وأصيب ثلاثة بجروح. 

وشكّل اتفاق وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ في 10 تشرين الثاني بعد معارك استمرت ستة أسابيع وأسفرت عن مقتل خمسة آلاف شخص على الأقل، هزيمة للقوات الأرمينية وأعطى باكو مكاسب جغرافية هامة. 

ولم تعلن باكو حصيلة رسمية لضحاياها خلال الأسابيع الستة للمعارك. 

ويأتي إعلان أذربيجان فيما أكدت أرمينيا الأحد إصابة ستة من عسكرييها بجروح في ناغورني قره باغ السبت بعد خرق لوقف إطلاق النار. 

واتهمت  وزارة الدفاع الأرمينية في بيان باكو بشن هجوم على قريتين "بآليات مدرعة" و"المدفعية الثقيلة". 

وقالت "بعد تلك المعارك التي استمرت ساعات، نجح العدو في اقتحام قرية خين تاخر واقترب من قرية ختسابيرد". 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني