اردوغان يزور أذربيجان للاحتفال بالنصر

عربي دولي
نشر: 2020-12-10 11:39 آخر تحديث: 2020-12-10 11:39
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

يحتفل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس في أذربيجان بانتصار هذه الدولة الحليفة على القوات الأرمنية في ناغورني قره باغ الذي كان ممكنا بفضل دعم أنقرة الثمين.

وقبل وصول الرئيس التركي، قام الجيش بعرض في شوارع العاصمة الأذربيجانية للعبوات والأسلحة التي صادرها من الأرمن خلال هذا النزاع الذي استمر ستة أسابيع في خريف 2020، في تجربة لعرض عسكري أوسع سيحضره اردوغان الخميس.


اقرأ أيضاً : أردوغان يأمل في أن "تتخلص" فرنسا من ماكرون "في أسرع وقت ممكن"


وقالت الرئاسة التركية في بيان الثلاثاء إن "الزيارة تشكل مناسبة للاحتفال معا بالانتصار العظيم" لأذربيجان في هذا النزاع بعد ستة أسابيع من المعارك الدامية.

وخلال هذه الزيارة التي تستمرّ يومين، يلتقي أردوغان نظيره الأذربيجاني إلهام علييف.

وأكدت الرئاسة التركية أيضا أن أن الزيارة يفترض أن تسمح بتعزيز العلاقات بين "البلدين الشقيقين" وسيتم البحث خلالها في "الحقوق المشروعة لأذربيجان" في مطالبها المتعلقة بناغورني قره باغ المنطقة الانفصالية الواقعة في الأراضي الأذربيجانية.

وقدّمت تركيا دعما أساسيا لأذربيجان في حربها الأخيرة ضد القوات الأرمنية في ناغورني قره باغ.

وتوقفت المعارك بعد إبرام اتفاق على وقف الأعمال القتالية برعاية موسكو، يكرس هزيمة عسكرية أرمنية ومكاسب ميدانية كبيرة لباكو.

وهذه الهزيمة المهينة لأرمينيا التي دحرت القوات ألذربيجانية في الحرب الأولى في تسعينات القرن العشرين، أدت إلى احتفالات في أذربيجان وأثارت مخاوف في يريفان حيث تطالب المعارضة الآن باستقالة رئيس الوزراء نيكول باشينيان.

وبموجب الاتفاق، سيبقى إقليم ناغورني قره باغ الذي لم يحدد وضعه على حاله، لكن بمساحة أصغر وقوة أضعف نشر جنود روس لحفظ السلام في هذه المنطقة.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني