انتشار أمني كثيف في الصريح عقب وفاة شاب وتعليق صلاة الجمعة فيها حتى إشعار آخر.. فيديو

محليات
نشر: 2020-12-03 11:04 آخر تحديث: 2020-12-03 12:33
جانب من أعمال العنف في بلدة الصريح
جانب من أعمال العنف في بلدة الصريح

تواصل الأجهزة الأمنية انتشارها في بلدة الصريح الواقعة بمحافظة إربد شمالي المملكة، فيما تتواصل أعمال العنف في أعقاب مشاجرة أسفرة عن وفاة شاب. 

وأفضت أعمال العنف لحرق ممتلكات في الصريح وإشعال النيران في طرقات البلدة.

من جانبه، قرر مدير دائرة أوقاف إربد الثانية، الدكتور عبد السلام نصير، تعليق صلاة الجمعة، غدا في جميع مساجد بلدة الصريح في المحافظة، وذلك لدواعي أمنية.


اقرأ أيضاً : وفاة الملازم أحمد العمارين متأثراً بإصابته خلال مشاجرة الصريح


وقال نصير في تصريح لـ "رؤيا": إن القرار جاء في أعقاب مشاجرة وقعت بين عدة أشخاص في البلدة، استخدم فيها الأسلحة النارية، وأدت إلى وفاة ملازم في الأمن العام متأثرا بصابته بعيار ناري خلال المشاجرة التي كانت قد أسفرت عن 5 إصابات بعضها حالتها سيئة.

ودعا جميع المواطنين والخطباء في المساجد إلى الإلتزام بالقرار وتحت طائلة المسائلة القانونية والإدارية.

وانتشرت قوات الدرك، الجمعة الماضية، في منطقة الصريح بمحافظة إربد، بهدف الحفاظ على الأمن هناك.

وكانت الأجهزة الأمنية ألقت القبض على عدد كبير من المتهمين الذين شاركوا في المشاجرة التي وقعت في بلدة الصريح.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني