مصرية تقتل زوجها خنقا بإشارب وتنام بجوار جثته حتى الصباح

هنا وهناك
نشر: 2020-11-26 16:30 آخر تحديث: 2020-11-26 16:30
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أقدمت سيدة مصرية، على قتل زوجها بطريقة بشعة ومروعة عقب وصلة مزاح خلال ممارسة العلاقة الزوجية، بحسب ما نشرته صحيفة اليوم السابع.


اقرأ أيضاً : اختفاء أجنَّة من رحم سيدة مصرية يثير جدلا.. والمتهم "الجن"


واعترفت المتهمة عقب القبض عليها، أن زوجها اعتاد خلال ممارسة العلاقة الزوجية معها، ربطه بحبل، ونتيجة للخلافات المتكررة بينهما، قررت إنهاء حياته، خاصة أنه قبل ارتكابها الجريمة، كان قد نشبت بينهما مشاجرة.

وأضافت المتهمة "أ" التى تعمل ممرضة، أن المجني عليه طلب منها توثيقه بحبل، لممارسة العلاقة الزوجية، فانتهزت الفرصة ووثقته، ثم خنقته بإيشارب خاص بها، حتى تأكدت من وفاته، ثم فكت وثاقه، وألبسته ملابسه مرة أخرى، ثم نامت بجوار الجثة حتى الصباح، واتصلت على أفراد أسرته، وأبلغتهم بوفاته، وفرت هاربة.

وقالت الزوجة المتهمة، إن زوجها كان دائم اتهامها بسوء سلوكها، كما أنها كانت تشعر أنه يرتبط ويتحدث بسيدة أخرى، مما دفعها لاتخاذ قرار بقتله، وفور هروبها توجهت إلى منزل أسرتها بمنطقة الصف حت ألقى رجال المباحث القبض عليها.

وذكرت المتهمة أنها قبل زواجها من المجنى عليه، كانت متزوجة مرتين سابقتين، ولديها أبناء من زوجيها السابقين، كما أنجبت طفلا من المجنى عليه، مشيرة إلى أن من بين الخلافات التى أدت إلى اتخاذها قرارا بقتله، هو عدم إنفاقه عليها، حيث كان يعمل بإحدى الشركات، وتعطل عن العمل منذ فترة، وأنها كانت تنفق عليه.

تلقى مركز شرطة أوسيم بلاغا يفيد العثور على جثة أحد الأشخاص داخل مسكن، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتبين من خلال مناظرة الجثة، تعرض الضحية للخنق، وبإجراء التحريات تبين للرائد محمد مجدي رئيس مباحث أوسيم، أن زوجة المجني عليه وراء ارتكاب الجريمة.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني