هذه هي التهم المسندة للمعتدين على "فتى الزرقاء" صالح.. فيديو

محليات
نشر: 2020-11-25 10:35 آخر تحديث: 2020-11-25 20:18
تحرير: ليندا المعايعة
ارشيفية
ارشيفية

قررت محكمة أمن الدولة تأجيل النظر في قضية فتى الزرقاء "صالح "إلى الاحد المقبل 29/11/2020 بعد أن عقدت وسط اجراءات أمنية مشددة أولى جلساتها في قضية "فتى الزرقاء" صالح  حيث مثل أمام هيئة المحكمة 16 متهما تورطوا بقضية جريمة  الزرقاء التي اثارت الرأي العام في تشرين اول الماضي ، فيما حاكمت المحكمة المتهم رقم 17 غيابيا لفراره من وجه العداله .


اقرأ أيضاً : محكمة أمن الدولة تعقد أولى جلساتها في قضية فتى الزرقاء "صالح "


ووقف المتهمون داخل قفص الاتهام، عند دخول هيئة المحاكمة حيث تركت اياديهم حرة دون تكبيل بالاصفاد ،فيما احاط القفص رجال حراسة أمنية.

 ونفى المتهمون الموقوفون على ذمة القضية  تسع تهم وهي جناية القيام بعمل إرهابي من شأنه تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر وإلقاء الرُّعب بين النَّاس وترويعهم وتعريض حياتهم للخطر باستخدام سلاح بالاشتراك وتشكيل عصابة اشرار للشروع بالقتل العمد بالاشتراك ، وجناية احداث عاهة دائمة بالاشتراك ، وجناية الخطف الجنائي بالاشتراك المقترن بهتك العرض والتغلب على مقاومة المجني عليه ، وجنحة مقاومة رجال الامن العام ، جنحة حمل وحيازة أدوات حادة وراضه وجنحة حمل وحيازة سلاح ناري بدون ترخيص ، مؤكدين في رد كل منهم على سؤال المحكمة فيما اذا كان مذنب ام غير مذنب عن التهم المسندة لكل منهم ب "غير مذنب".


اقرأ أيضاً : بحرقة وآلم ودموع.. الفتى صالح ضحية "جريمة الزرقاء" يكشف لرؤيا تفاصيل ما تعرض له - فيديو


واجلت المحكمة النظر بالقضية الى يوم الاحد المقبل للاستماع الى شهود النيابة بالقضية.

وصرح رئيس محكمة أمن الدولة القاضي العسكري المقدم الدكتور موفق المساعيد أن اجراءات المحاكمة ستستكمل بما يتفق مع قانون اصول المحاكمات الجزائية الاردني بمعدل جلستين اسبوعيا.

وخلال الجلسة اعترف أحد المتهمين بالقضية، بالتهم المسندة إليه، قائلا إنه استخدم أداة حادة في بتر يدين المجني عليه صالح، ووضع إصبعه في عينيه، مبررا ذلك أنه على خلفية جريمة قتل وقعت قبل نحو شهرين من لحظة الاعتداء على الفتى صالح.

وكانت المحكمة عقدت جلسة علنية برئاسة رئيس محكمة أمن الدولة القاضي العسكري المقدم الدكتور موفق المساعيد وبعضوية القاضي المدني عفيف الخوالدة والقاضي العسكري المقدم عامر هلسه وبحضور مدعي عام أمن الدولة القاضي العسكري الرائد يوسف خريسات.

 يُشار إلى أنَّ عددًا من الأشخاص اعتدوا على فتى في محافظة الزَّرقاء، حيث بتروا يديه وألحقوا أضرارا بالغة بعينيه، وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهمين جميعا في تشرين اول من عام 2020.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني