الأردن يوجه مذكرة احتجاج لتل أبيب ضد انتهاكات المستوطنين في الأقصى

محليات
نشر: 2020-11-22 17:53 آخر تحديث: 2020-11-22 17:53
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

 دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين استمرار إنتهاكات كيان الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك / الحرم القدسي الشريف وآخرها إستمرار السماح باقتحامات المتطرفين للمسجد وإطالة الفترة الزمنية لاقتحاماتهم، وإعتقال عدد من موظفي إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية وآخرهم نائب المدير وإصدار قرارات إبعاد بحقهم.


اقرأ أيضاً : المتطرف "غليك" يقود اقتحاما جديدا للمسجد الأقصى


 وأكد الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله علي الفايز أن المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف بكامل مساحته البالغة 144 دونما هو مكان عبادة خالص للمسلمين، وان إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية بموجب القانون الدولي والوضع القائم التاريخي والقانوني هي الجهة صاحبة الإختصاص الحصري بإدارة كافة شؤون الحرم وتنظيم الدخول إليه.

وأشار الفايز أن الوزارة وجهت اليوم مذكرة احتجاج رسمية عبر القنوات الرسمية طالبت فيها تل ابيب كقوة قائمة بالاحتلال الكف عن انتهاكاتها واستفزازاتها المرفوضة والمدانة وإحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني وإحترام سلطة وصلاحيات إدارة أوقاف القدس.

كما طالب الفايز المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته للضغط على كيان الاحتلال لوقف الإنتهاكات المستمرة للحرم الشريف.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني