وزير الخارجية السعودي: نؤيد التطبيع مع تل أبيب بشرط دولة فلسطينية

عربي دولي
نشر: 2020-11-22 13:45 آخر تحديث: 2020-11-22 13:45
وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود
وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود

في مقابلة أجراها مع وكالة رويترز للأنباء، أعلن وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود أن بلاده "تؤيد التطبيع الكامل مع كيان الاحتلال لكن ينبغي أولا إقرار اتفاق سلام دائم وكامل يضمن للفلسطينيين دولتهم بكرامة".


اقرأ أيضاً : السلطة الفلسطينية تُعيد سفيريها إلى الإمارات والبحرين


ولفت إلى أنه واثق من أن الإدارة الأمريكية الجديدة ستنتهج سياسسات تساعد على الاستقرار الإقليمي وأن أي مناقشات معها ستقود إلى تعاون أقوى.

إلى ذلك، اعتبر فيصل أن المملكة لديها علاقات "طيبة ورائعة" مع تركيا ولا توجد بيانات تشير إلى وجود مقاطعة غير رسمية للمنتجات التركية.

شدد وزير الخارجية السعودي السبت على أنه واثق من أن الإدارة الأمريكية القادمة للرئيس المنتخب جو بايدن ستنتهج سياسسات تساعد على الاستقرار الإقليمي وأن أي مناقشات معها ستقود إلى تعاون أقوى.

وأوضح الأمير فيصل بن فرحان آل سعود لرويترز في مقابلة افتراضية على هامش قمة زعماء مجموعة العشرين أنه لا يرى أي مؤشر على تهديد إقليمي أثناء الفترة الانتقالية.

وحول الموقف السعودي من التطبيع مع تل أبيب، أوضج أن "الرياض تؤيد التطبيع الكامل مع إسرائيل لكن ينبغي أولا إقرار اتفاق سلام دائم وكامل يضمن للفلسطينيين دولتهم بكرامة".

أما عن العلاقة مع تركيا، فقد اعتبر الأمير فيصل أن المملكة لديها علاقات "طيبة ورائعة" مع تركيا ولا توجد بيانات تشير إلى وجود مقاطعة غير رسمية للمنتجات التركية.

وأضاف أن "السعودية إلى جانب الإمارات العربية المتحدة ومصر والبحرين تواصل البحث عن سبيل لإنهاء الخلاف مع قطر على الرغم من أنها ما زالت تريد علاج مخاوف أمنية مشروعة".

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني