رؤيا تنشر الوثائق المتبادلة التي أعادت العلاقات بين الاحتلال والسلطة الفلسطينية

فلسطين
نشر: 2020-11-17 22:51 آخر تحديث: 2020-11-17 22:51
ارشيفية
ارشيفية

حصلت رؤيا على الوثيقة التي وصلت للسلطة الفلسطينية من كيان الاحتلال، وتعهدت فيها الأخيرة بالالتزام بالاتفاقيات الموقعة مع السلطة الفلسطينية إلى سابق عهدها بعد 6 أشهر من إعلان وقف العلاقات.


اقرأ أيضاً : السلطة الفلسطينية تعلن عودة التنسيق الأمني مع كيان الاحتلال


وكان نص الوثيقة من كيان الاحتلال التي حصلت رؤيا عليه:

"السيد حسين الشيخ وزير الشؤون المدنية الفلسطيني، سيدي العزيز، بخصوص رسالتكم المؤرخة في 7 أكتوبر 2020 ، ذكرت إسرائيل سابقًا أن الاتفاقيات الثنائية الإسرائيلية الفلسطينية تواصل تشكيل الإطار القانوني القابل للتطبيق الذي يحكم سلوك الطرفين... في الأمور المالية وغيرها.لذلك ، وفقًا لهذه الاتفاقيات ، تواصل إسرائيل تحصيل الضرائب للسلطة الفلسطينية. لسوء الحظ ، فإن السلطة الفلسطينية هي التي قررت عدم تلقي هذه الأموال المجمعة من إسرائيل. صديقك المخلص، كميل أبو ركن منسق الأنشطة الحكومية في المناطق".


اقرأ أيضاً : ماذا علقت حماس على إعلان السلطة الفلسطينية عودة العلاقات مع الاحتلال؟


وكان عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح حسين الشيخ، أعلن مساء الثلاثاء، استئناف السلطة للتنسيق مع كيان الاحتلال بعد تعليقه في آيار الماضي بسبب خطة ضم أراض بالضفة الغربية.

وأكد الشيخ أن العلاقة مع كيان الاحتلال ستعود إلى سابق عهدها بعد تلقي السلطات الفلسطينية تعهدات من الاحتلال بالالتزام بالاتفاقيات الموقعة بين الجانبين.

وكتب في تغريدة: "على ضوء الاتصالات التي قام بها سيادة الرئيس بشأن التزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة معنا، واستنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية بما يؤكد التزام إسرائيل بذلك، وعليه سيعود مسار العلاقة مع إسرائيل كما كان".

وكانت السلطة الفلسطينية أرسلت رسالة الى حكومة الاحتلال في 7 تشرين الأول 2020، طالبت تحديد موقف حكومة الكيان من الاتفاقات الموقعة مع منظمة التحرير الفلسطينية.

وكان نص الرسالة التي حصلت رؤيا عليه:

"لقد طلبنا ردا على سؤال من جانبنا، ونحن لم نتلق إجابة حتى الآن، السؤال هو: هل حكومة إسرائيل ملتزمة بالاتفاقيات والمعاهدات الموقعة مع الفلسطينيين مع منظمة التحرير أم لا؟ والتي تشكل مرجعا للعلاقات الثنائية بين الطرفين منذ عام 1993.نأمل في الحصول على إجابة".

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني