مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

اردوغان يعد المستثمرين بإصلاحات مؤلمة

اردوغان يعد المستثمرين بإصلاحات مؤلمة

نشر :  
منذ 3 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 3 سنوات|

سعى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء إلى جذب المستثمرين المشككين، مُطلقا وعودا بإصلاحات مؤلمة ومؤكدا دعمه الكامل لفريق اقتصادي جديد تم تشكيله بعد استقالة صهره الذي يتمتع بنفوذ كبير.


اقرأ أيضاً : أردوغان يشكر ترمب على "رؤيته الصادقة" ويهنئ بايدن


وفي تصريحات أدت إلى ارتفاع الليرة التركية أكثر من ثلاثة في المائة مقابل الدولار، قال أردوغان للبرلمان إنه مستعد "لتقديم التضحيات وابتلاع علاج مر" لإنعاش الاقتصاد المتدهور. 

وتعهد بتنفيذ "إصلاحات هيكلية بتصميم" وبتنظيم اجتماعات دولية يمكن أن تعيد الاستثمارات الأجنبية المباشرة التي تقلصت إلى مسارها الصحيح. 

وارتفع مؤشر المصارف الرئيسي في تركيا بنسبة ثمانية في المائة بعد تصريحات أردوغان. 

وقال تيموثي آش الخبير الاقتصادي في مجموعة "بلوباي" لإدارة الأصول إن "الأسواق أحبت منعطف أردوغان هذا الصباح" ، واصفا خطاب أردوغان الذي استغرق 21 دقيقة بأنه "جيد إلى درجة يصعب تصديقها". 

وفاجأ أردوغان الأسواق الإثنين بقبوله استقالة وزير المالية السابق بيرات البيرق المتزوج من ابنته الكبرى إسراء. 

وعين مكانه لطفي إلفان وهو تكنوقراطي معروف لدى المستثمرين ورحب به الاقتصاديون الذين انتقدوا بشدة الفرق الاقتصادية السابقة لأردوغان. 

كما عين أردوغان وزير المالية السابق صديق السوق ناجي اقبال رئيسا جديدا للبنك المركزي - وهو خيار قيل إن البيرق قاومه. وتحسنت الليرة إلى ما دون ثمانية ليرات مقابل الدولار الأربعاء بعد تداولها بحوالى 8,5 الأسبوع الماضي وهو مستوى قياسي تاريخي.

وقال أردوغان إن استقبال السوق الحار لفريقه الاقتصادي الجديد "يشير إلى أننا نسير على الطريق الصحيح". 

ويعزو الاقتصاديون بعض مشكلات تركيا إلى اعتقاد أردوغان أن معدلات الفائدة المرتفعة تسبب التضخم.