راصد: 100 وجه جديد في مجلس النواب التاسع عشر

محليات
نشر: 2020-11-11 13:14 آخر تحديث: 2020-11-11 13:16
رئيس تحالف راصد لمراقبة الانتخابات الدكتور عامر بني عامر
رئيس تحالف راصد لمراقبة الانتخابات الدكتور عامر بني عامر

قال رئيس تحالف راصد لمراقبة الانتخابات الدكتور عامر بني عامر، اليوم الأربعاء، إن 100 وجه جديد دخل مجلس النواب التاسع عشر، بحسب النتائج الأولية للانتخابات النيابية.

وأضاف بني عامر أن النتائج الأولية في الدائرة الأولى بالعاصمة عمان، أظهرت أن قائمة الإصلاح الوطني حصدت 20 في المئة من الأصوات، وأن المرشح أندريه حواري حصل والمرشحة ميادة شريم عن الكوتا النسائية، حصلا على أعلى الأصوات على مستوى دوائر العاصمة عمان.


اقرأ أيضاً : تعرف على القوائم التي حصلت على مقاعد في مجلس النواب 19.. فيديو


وأفاد أن قائمة الحق حصدت 17 بالمئة من المقاعد، ثم قائمة فرسان الغد بنسبة 16 بالمئة من المقاعد، وقائمة الإصلاح على 14 بالمئة من المقاعد، وقائمة العدل 10 بالمئة من المقاعد.

وفي الدائرة الثانية في العاصمة عمان، الدائرة الانتخابية الثانية كانت القائمة الأعلى نسبة قائمة النخبة وحصلت على 15 بالمئة من المقاعد، ثم قائمة التكامل بنسبة 14 بالمئة، يليها قائمة الشهامة بنسبة 13 بالمئة من المقاعد، وقائمة الإصلاح بنسبة 12 بالمئة، قائمة الفجر 12 بالمئة، وقائمة التغيير 10 بالمئة.

وبحسب التقرير الأولي المتعلق بآلية سير الانتخابات النيابية، فإن 16 بالمئة من أعضاء مجلس النواب المقبل حزبيون.

وقال بني عامر، إن الأردن استطاع إجراء الاستحقاق الدستوري في ظل ظروف استثنائية فرضتها جائحة كورونا.

وأشار إلى أن هناك تطور ملحوظ في عمل الهيئة المستقلة وتنفيذها للانتخابات في ظل الجائحة.

وبين بني عامر أن المال الأسود شكل تحديا كبيرا على العملية الانتخابية، مؤكدا أن الهيئة ضبطت العديد من المخالفات وأحالتها للادعاء العام.

وأضاف أن انتخابات 2020 شهدت زيادة في عملية شراء الأصوات، وأن المال الأسود ساهم بالحد من حرية الناخبين.

 

 

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني