زوج يعذب زوجته ويحرق شعرها ويجبرها للجلوس على المسامير في مصر

هنا وهناك
نشر: 2020-11-03 11:46 آخر تحديث: 2020-11-03 11:46
تعبيرية
تعبيرية

اتهمت سيدة مصرية زوجها بتعذيبها وتعريض حياتها للخطر، بالاضافة إلى قص شعرها وإجبارها للجلوس على مسامير.

وبحسب التفاصيل التي ذكرتها صحيفة اليوم السابع المصرية، ألقت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة أبوحماد بمحافظة الشرقية، القبض على صاحب كشك مقيم بندر أبوحماد، لاتهامه بتعذيب زوجته وتعريض حياتها للخطر، وبإحالته للنيابة العامة التي قررت حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيقات وعرض الزوجة على الطب الشرعي.


اقرأ أيضاً : "جريمة بشعة" بحق رضيع في مصر.. مات جوعا وتحلل جسده


تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو روؤف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا لمركز شرطة أبوحماد من " وائل " بقيام زوج شقيقته " ر س "  36 سنة ربة منزل ويدعى" محمد  ر س " 46 سنة صاحب كشك باحتجازها وتعذيبها داخل المنزل وقص شعرها وإجبارها للجلوس على مسامير، وذلك إنتقاما منها لتحريرها محضر ضده لقيامه بالتعدي عليه بالضرب من قبل وكسر ذراعها وترك المنزل والعودة إلى منزل عائلتها من سوء معاملته لها، وبعدها قام بالإعتذار لها والتوسل لكي تعود للمنزل، وبعد عودتها قام بالانتقام منها.

وأضافت الصحيفة، على الفور توجه ضابط من وحدة مباحث أبوحماد، مع مقدم البلاغ لفحصه، بالتوجه صحبة المبلغ إلى المسكن المقيم فيه شقيقته بمدينة أبوحماد، تبين صحة  كلامه.

وتم العثور على شقيقته بها آثار سحجات وكدمات وحروق، فضلا عن آثار تعذيب بجسدها وقص شعرها، تم اصطحاب الزوج برفقة القوة الأمنية إلى مركز الشرطة، وتم تحرير المحضر رقم 5477 جنح مركز شرطة أبوحماد لسنة 2020.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني