مجلس رؤساء الكنائس في الأردن يدين الإساءات إلى الأديان

محليات
نشر: 2020-10-26 23:41 آخر تحديث: 2020-10-26 23:41
ارشيفية
ارشيفية

دان مجلس رؤساء الكنائس في الأردن، الإساءات إلى الأديان وأعمال العنف بكافة أشكالها ودوافعها.

وأكد المجلس في بيان له الاثنين، أن الأديان جميعها تدعو إلى التسامح والمحبة والوئام واحترام الآخر، وعدم المسّ بالمعتقد الديني، داعين لترسيخ ثقافة الحوار وبناء الثقة، وإظهار الفضائل المشتركة.

وقالوا إن الأردن بلد وثيقة الوئام بين الأديان التي أطلقها جلالة الملك عبد الله الثاني في الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2011 لتتبناها دول العالم وتحتفل بها كأسبوع عالمي للوئام بين الأديان، وأننا نتابع عن كثب الأحداث المؤسفة التي جرت في فرنسا بسبب الإساءة إلى الرموز الدينية الإسلامية وما تبعها من ردود فعل معاكسة.


اقرأ أيضاً : الأردن يبلغ فرنسا استياءه الشديد من نشر الرسوم المسيئة للرسول


وطالبوا أبناء الوطن الواحد، الذين أصبحوا أمام العالم أجمع مثالاً للوئام الإسلامي - المسيحي، أن يستمروا بنهج الآباء والأجداد والتمسك بالتراث الأردني المحافظ على وحدة النسيج الاجتماعي؛ ليبقى الأردن قوياً عزيزاً شامخاً بعيداً عن الفتن، لا سيما ونحن نعيش على أرض الرسالات والعيش المشترك، مؤكدين على الوحدة الوطنية تحت ظل قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني.

أخبار ذات صلة