للمرة الثانية وبأمر قضائي.. تشريح جثتين لمتوفي كورونا في الأردن

محليات
نشر: 2020-10-20 12:18 آخر تحديث: 2020-10-20 16:36
تحرير: ليندا المعايعة
ارشيفية
ارشيفية

كشف رئيس الطب الشرعي في مستشفى الجامعة الاردنية الدكتور عماد العبداللات عن تشريح جثتين، للمرة الثانية لرجلين أحدهما خمسيني والآخر عشريني توفيا بفيروس كورونا المستجد، بأمر قضائي ذلك لبيان سبب الوفاة.

وقال د.العبداللات إن حالتي الوفاة وصلت إلى قسم الطوارئ بإحدى المستشفيات، وعليه أمر المدعي العام بتشريح الجثتين لبيان سبب الوفاة حيث أجري فحص pcr وتبين إصابتهما بفيروس كورونا.

استشاري الطب الشرعي ورئيس القسم في المستشفى أكد على عدم تلقي الطب الشرعي بعد لموافقة من النائب العام على تشريح جثث المتوفين بفيروس كورونا لبيان سبب الوفاة إلى جانب الدراسات العلمية للوقوف على ما ينتج عنه من تأثير على الأعضاء الداخلية للمصاب وأدت إلى الوفاة.

وأوضح د. العبداللات أن نتيجة تشريح جثة الرجل الخمسيني أظهرت وجود خثرة حديثة في الشريان الإكليلي الأيسر كما ترك الفيروس ضررا إكثر على الرئتين حيث أحدث تغيرات على الشكل نزوف واحتقان وبعض التخثرات.


اقرأ أيضاً : عضو في لجنة الأوبئة يعلق على حظر التجول الشامل نهاية الأسبوع


وفصل د. العبداللات بطرح مقارنة حول الأثر على الرئتين بين حالة وفاة بالفيروس بالفيروس وحادث سير قائلا إن "الرئة في حالة المتوفى في حادث سير يكون ملمس الرئة اسفنجي بينما المتوفى بالفيروس تكون الرئة قاسية وليس بالشكل الطبيعي لحالات الوفاة المتعارف عليها وغيرالالتهاب الرئوي المتعارف عليه"، أما الحالة الثانية فكانت لوافد يبلغ من العمر 25 عاما وصل الطوارئ متوفيا وأظهرت نتيجة الفحص إيجابية قبل التشريح الذي جرى بأمر قضائي حيث تبين وجود أثار التهاب رئوي واضح.

وحول ما يترك للفيروس من أثار مميتة على الأعضاء الداخلية لمصابي فيروس كورونا على الرئتين والكبد والكلى، قال د.العبداللات لهذا علينا أخذ المزيد من الأنسجة والعينات الأكثر تضررا من الرئتين والقلب لمرضى كوفيد 19 وكذلك لباقي الاعضاء لدراستها.

أمر تشريح متوفي كوفيد 19 أو ما يعرف بفيروس كورونا قرارا لا زال على طاولة النائب العام، ينتظر الموافقه عليه لجنة طبية مختصة من الأطباء الشرعيين وعلم الأمراض وتخصصات آخرى طبية علمية.

أخبار ذات صلة