الأردنيون يشيدون بالحملة الأمنية على أرباب السوابق وفارضي الإتاوات

محليات
نشر: 2020-10-18 06:48 آخر تحديث: 2020-10-18 09:47
تحرير: صدام ملكاوي
ارشيفية
ارشيفية

لقيت الحملة التي بدأها جهاز الأمن العام، السبت، على المطلوبين وفارضي الإتاوات في الأردن إشادات كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي.

وتداول مغردون صورا وفيديوهات تشيد بملاحقة المجرمين وأرباب السوابق وفارضي الإتاوات مطالبين الأمن العام بعدم التهاون والضرب بيد من حديد.


اقرأ أيضاً : القبض على 97 مطلوبا ومشبوها بقضايا الاتاوات وترويع المواطنين


وتحت وسم #بدأ_التشديد_الأمني و #الأمن_العام طالب مغردون بضبط جميع المطلوبين و"الزعران" انتقاما لفتى الزرقاء صالح الذي تعرض لواحدة من أبشع الجرائم في تاريخ الأردن بعد ان أقدم مجرمون على بتر يديه وفقء إحدى عينيه في جريمة ثأرية.

وأعلن الأمن العام مساء السبت عن ضبط نحو 100 مطلوب وصاحب سوابق وفارض إتاوات في مناطق مختلفة بالأردن. 

 

وفي بيان أكد استمرار الحملة، أوضح الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام أن من بين المطلوبين المضبوطين خمسة من المصنفين بالخطرين جدا و56 شخاص بحقهم طلبات ترتبط بتلك الجرائم وعدد من المشبوهين ومكرري تلك الجرائم .

كما قال الناطق الإعلامي أن معلومات وردت حول مكان وجود شخص مطلوب بقضية التدخل بالقتل وبحقه حكم بعشر سنوات ومتابع منذ فترة في منطقة صويلح حيث تم التحرك للمكان لالقاء القبض عليه وقام ذلك الشخص المطلوب عند محاولة تفتيش المنزل بالقاء نفسه من احدى شرف المنزل محاولاً الفرار وتم اسعافه للمستشفى وما لبث ان فارق الحياة .

 

 

أخبار ذات صلة