هل تمدد الحكومة قراراتها بشأن إغلاق المساجد وصالات المطاعم والمدارس؟

محليات
نشر: 2020-09-21 08:29 آخر تحديث: 2020-09-21 10:40
تعبيرية
تعبيرية

قال الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة، نذير عبيدات، إن هدف الإجراءات الحكومية الآن هو تخفيض عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى أقل عدد ممكن.

واضاف عبيدات في تصريحات لبرنامج نبض البلد الأحد عبر شاشة رؤيا أ أماكن التجمعات مثل المساجد والكنائس وصالات المطاعم والمدارس التي تم إغلاقها تعتبر نقاط  لنقل العدوى وأن قرار إغلاقها لمدة اسبوعين جاء من أجل تقليل عدد الإصابات كونه من الصعب  تحديد مصدر الإصابة لمرتادي مثل هذه الأماكن.


اقرأ أيضاً : عبيدات لـ "رؤيا": 200 اصابة يومياً رقم يمكن ان تتعامل معه مؤسساتنا الصحية.. فيديو


وأكد عبيدات أنه لا يوجد إجراءات صحيحة وإجراءات خاطئة  وإنما  ما يتم اتخاذه من إجراءات وقرارات  فهو يعتمد على طبيعة كل بلد والمعطيات على الأرض ، وهو ما يحتم على الحكومة اتخاذ القرارات التي تسهم في تقليل أعداد الإصابات مع بدء الانتشار المجتمعي للفيروس في الأردن.

وحول ما تم تداوله عن  وجود توصية من قبل وزارة السياحة بعد التشاور مع جمعية المطاعم السياحية حول إعادة النظر في قرار اغلاق صالات المطاعم  من اجل  تخفيف الآثار الاقتصادية لقرار الإغلاق عليهم أكد الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة انه من المبكر الحديث عن الموضوع  وأنه لا بد من الانتظار لمدة أسبوعين لمعرفة مدى فاعلية القرار لكبح انتشار الفيروس.

وشدد عبيدات على ان  قرار تمديد إغلاق المساجد وصالات المطاعم والمدراس من عدمه سيتم بحثه من قبل لجنة الاوبئة بعد تقيم الوضع الوبائي ورفع التوصية للحكومة لاتخاذ القرار المناسب حول ذلك.

 

أخبار ذات صلة