"كلب إربد" المصاب بكورونا يشعل "نكات" الأردنيين عبر مواقع التواصل

هنا وهناك
نشر: 2020-09-18 17:32 آخر تحديث: 2020-09-18 17:32
تحرير: علاء الدين الطويل
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أشعل إعلان وزارة الصحة إصابة "كلب" بفيروس كورونا المستجد في إحدى مناطق إربد شمال المملكة، " نكات" الأردنيين" عبر مواقع التواصل الاجتماعي الجمعة.


اقرأ أيضاً : تخصيص منطقة حرجية في اربد لعزل الحيوانات المصابة بكورونا


وتصدر وسم "كلب إربد" منصة التواصل الاجتماعي "تويتر" معززا بنكات وعبارات لم تخلو من السخرية والتندر والتساؤلات عن الآلية التي تم معرفة التأكد من إصابة الكلب بكورونا.

والجمعة، علقت اللجنة الوطنية للأوبئة على إعلان تسجيل حالة إصابة بفيروس كورونا لكلب بإحدى المناطق الصناعية.

وقال الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة الدكتور نذير عبيدات، ان إصابة الكلاب وبعض الحيوانات بفيروس كورونا لا تعتبر مصدرا كبيرا وسببا مهما في انتقال العدوى الى الانسان.

واضاف الدكتور عبيدات لوكالة الأنباء الاردنية (بترا) الرسمية، إن إصابة الحيوانات ممكنة وصدرت تقارير بهذا الخصوص سابقاً من بعض الدول.

ونصح الدكتور عبيدات بعدم القيام باجراءات فحوصات فيروس كورونا على نطاق واسع للحيوانات التي تعاني من اعراض الأمراض في الجهاز التنفسي.

ولفت إلى أنه وفي حال تم ذلك يكون الفحص وأخذ المسحات التشخيصية من هذه الحيوانات هو مسؤولية الأطباء البيطرين مع التأكيد على ضرورة أخذ احتياطات السلامة والوقاية.

وطالب عبيدات مالكي الحيوانات الأليفة بغسل اليدين قبل وبعد التعامل معها واطعامها وأخذ الحيطة والحذر واستعمال وسائل الوقاية المختلفة.

وتعود ملكية الكلب المصاب بفيروس كورونا لأحد المستثمرين الأجانب في مدينة الحسن الصناعية، وكان يعتزم صاحبه ترحيله بالطائرة إلى زوجته.

وتم أخذ عينة من صاحب الكلب وجاره في المنزل بمدينة الرمثا شمالي البلاد، وما زالت نتيجة الفحص قيد الإنتظار. 

من جانبها، أعلنت مديرية زراعة اربد، تخصيص منطقة حرجية لعزل الحيوانات المصابة بفيروس كورونا.

مدير صحة اربد الدكتور رياض الشياب قال في تصريحات صحفية، الجمعة، انه تم نقل الكلب المصاب من منزل مالكه في الرمثا الى منطقة عزل حرجية في إربد التي تتوفر فيها معايير الرفق بالحيوان والحفاظ على سلامته.                                                        

أخبار ذات صلة