الشرطة اليونانية تنقل المهاجرين المشردين في جزيرة ليبسوس إلى مخيم جديد

عربي دولي
نشر: 2020-09-17 11:24 آخر تحديث: 2020-09-17 11:24
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

باشرت الشرطة في جزيرة ليسبوس اليونانية صباح الخميس بعملية لنقل آلاف المهاجرين المشردين منذ احتراق في مخيم موريا إلى مخيم جديد، وفق ما أفاد مراسل لوكالة فرانس برس.


اقرأ أيضاً : أردوغان يدعو لحوار "بنّاء" مع اليونان لحلّ الأزمة في شرق المتوسط


وعند الساعة السابعة صباحًا، تنقلت عناصر الشرطة  من خيمة إلى أخرى لايقاظ المهاجرين النائمين لنقلهم إلى المخيم الذي أقيم على عجل بعد الحريق الذي حدث قبل أسبوع.

 وبهدوء يخترقه بكاء الأطفال فقط، قام العديد من اللاجئين بطي بطانياتهم وحمل الحقائب التي وضعوا فيها حاجياتهم الناجية من النيران الأسبوع الماضي، فيما هم آخرون بتفكيك الخيام المثبتة على الاسفلت، وبينما كانت شاحنة للشرطة مركونة على الجانب الآخر من الطريق. كما توجهت النساء والأطفال إلى حاجز الشرطة، حاملين صرة امتعتهم على ظهورهم.

 منذ اندلاع الحريق في مخيم موريا، الذي كان يضم 13 ألف لاجئ في ظروف مأساوية، انتقل آلاف الأشخاص للعيش في ملاجئ مؤقتة على قارعة الطريق أو في مواقف سيارات تابعة لمراكز تسوق مغلقة.

 ومُنعت منظمة أطباء بلا حدود، التي اقامت عيادة للطوارئ في المنطقة، من الوصول إليها ليلا، فيما سرت شائعات عن عملية إجلاء، وفق ما ذكر مصدر في المنظمة لوكالة فرانس برس. وكان لا يزال من المتعذر الوصول إلى العيادة عند الساعة 7,30 صباحًا.

أخبار ذات صلة

newsletter