تشمس النساء بصدور عارية في فرنسا... وزير الداخلية يدافع بقوة عن حريتهن

عربي دولي
نشر: 2020-08-26 15:01 آخر تحديث: 2020-08-26 15:01
ارشيفية
ارشيفية

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بجدل كبير وحوارات ساخنة، إثر طلب رجلي درك فرنسيين الخميس الماضي من امرأتين تتشمسان بصدر عار أن يغطيا صدريهما في بلدة جنوبي شرق فرنسا واقعة على البحر المتوسط. وزير الداخلية الفرنسي نشر الثلاثاء تغريدة على تويتر يعتذر فيها عن "خطأ" رجال الدرك ويدافع بكل قوة عن حرية النساء كحق أصيل وعزيز على النفوس.

 وأقدم الخميس الماضي عدد من رجال الدرك الفرنسي على الطلب من امرأتين تتشمسان على شاطئ سانت ماري لامير، جنوب شرق فرنسا بإقليم جبال البرانس الشرقية، من تغطية صدورهن العارية بعد أن طالبت أسرة منزعجة من سلوكهن الشرطة بالتدخل لوضع حد لهذا المشهد.

دفعت تلك الحادثة وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان إلى التغريد الثلاثاء على تويتر مستنكرا ذلك "الخطأ" الذي ارتكبه رجال الدرك في سانت ماري لامير ومدافعا عن حق النساء في التشمس على شاطئ البحر بصدورهن العارية بكل حرية.

أخبار ذات صلة