الإعدام لشاب سوري اغتصب شقيقته وذبحها بالسكين بعلم الأب

محليات
نشر: 2020-08-24 15:03 آخر تحديث: 2020-08-24 15:03
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

صدر الحكم في الجريمة المروعة التي هزت بلدة الذيابية بريف العاصمة السورية دمشق قبل نحو شهر، إذ قضت المحكمة العسكرية، بإعدام شاب اغتصب شقيقته، ثم ذبحها بالسكين.


اقرأ أيضاً : سوري هدد خطيبته بنشر مقطع فيديو لها فقتلته بالاشتراك مع صديقتها.. تفاصيل


كما قررت المحكمة السجن المؤبد لوالد الضحية، وذلك لوقوع الجريمة بعلمه

ووقعت الجريمة المروعة، في تموز  الماضي.

وقال والد الضحية يوم وقوع الجريمة إن "ابنته كانت هي وشقيقها محمود في الغرفة وبعدها سمع صراخا وأصوات استغاثة، وعندما دخل الغرفة شاهد ابنته مضرجة بدمائها، وأخبره ابنه أنه قتلها ثم هرب من المكان".

وحاول محمود الهروب إلى مدينة إدلب السورية، إلا أن الأجهزة الأمنية تمكنت من اعتقاله، إذ اعترف بجريمته.

 وأظهرت التحقيقات أن الأب كان على علم واتفاق مع ابنه لقتلها بذريعة أن سمعتها سيئة في منطقة سكناهم.

أخبار ذات صلة

newsletter