مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

ارشيفية

القضاء الأمريكي يرفض محاولة ترمب منع الكشف عن سجلاته المالية

القضاء الأمريكي يرفض محاولة ترمب منع الكشف عن سجلاته المالية

نشر :  
منذ 3 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 3 سنوات|

رفض قاض فدرالي أمريكي محاولات الرئيس دونالد ترمب لمنع الكشف عن سجلاته المالية التي طلبتها محكمة في نيويورك تنظر في قضية تتعلق بدفع أموال لإسكات أشخاص وعمليات احتيال مصرفية محتملة.

ورفض قاضي محكمة مانهاتن الفدرالية فيكتور ماريرو دفوع ترمب بأن سجلات الضرائب على مدى ثماني سنوات التي طلبتها هيئة التحقيق من شركة المحاسبة الخاصة به "مازارس يو اس إيه" كانت واسعة جدا وتشكل مضايقة سياسية للرئيس.


اقرأ أيضاً : ترمب: لن أخسر الانتخابات القادمة إلا بهذه الطريقة!


واعتبر القاضي أيضا أن محاولة ترمب بمثابة فتح "باب خلفي" للتذرع بالحصانة المطلقة، بعد أن رفضت المحكمة العليا الأمريكية في يوليو الدفوعات الأصلية لمحامي الرئيس في القضية.

وعلى مدى ثلاث سنوات، نجح ترمب في صد جميع محاولات الكونغرس للكشف عن سجلاته الضريبية في تحقيقات تستهدف علاقاته المالية مع الروس وسجله المحتمل في التهرب الضريبي وقضايا أخرى تتعلق بأعماله العقارية في مؤسسة ترمب.

لكن عام 2019 فتح المدعي الفدرالي في نيويورك سايروس فانس تحقيقا في دفعات مالية من ترمب عام 2016 لشراء صمت امرأتين زعمتا أنهما كانتا على علاقة معه.

وأشارت وثائق المحكمة إلى أن تحقيق هيئة المحلفين الكبرى في نيويورك قد توسع الآن ليشمل عمليات احتيال مصرفية محتملة.

وأشار ماريرو إلى أن أحدث جهود ترمب كانت مجرد محاولة لتأخير الإجراءات، بما يؤدي الى نفاد الوقت المحدد للمحاكمات والمخاطرة بفقدان الشهود.

ومع ذلك من غير المرجح أن يفرض الحكم الكشف عن سجلات ترمب قبل الانتخابات الرئاسية في نوفمبر/ تشرين الثاني.

ويمكن لترمب ايضا استئناف الحكم، وهي عملية قد تستغرق وقتا يمتد على مدى الأشهر الثلاثة المقبلة.