بسبب وقف التنسيق الأمني .. الاحتلال لا يعترف بالمواليد الجدد في فلسطين

فلسطين
نشر: 2020-08-17 14:04 آخر تحديث: 2020-08-17 14:04
سجلت وزارة الداخلية الفلسطينية أكثر من 24 ألف مولود بعد قرار وقف التنسيق
سجلت وزارة الداخلية الفلسطينية أكثر من 24 ألف مولود بعد قرار وقف التنسيق

منعت سلطات الاحتلال ، المواطنة الفلسطينية، أنوار عوض الله من مدينة رام الله، من اصطحاب طفلها الذي ولدته قبل شهرين، عبر معبر الكرامة الرابط مع الأردن، بذريعة أنها لا تعترف بتسجيله لدى وزارة الداخلية الفلسطينية.


اقرأ أيضاً : عباس يحذر كل دولة عربية تحذو نهج الإمارات في التطبيع مع تل أبيب


وبيّنت هذه الواقعة، عدم اعتراف الاحتلال بالمواليد الجدد نتيجة توقف التنسيق الأمني والمدني مع السلطة الفلسطينية، في أعقاب قرار قطع العلاقات مع الاحتلال عقب نيته تنفيذ خطة الضم لأراضٍ في الضفة الغربية وغور الأردن.

وبعد محاولات حثيثة أجرتها المواطنة أنوار عوض الله التي تحمل إقامة في الولايات المتحدة الأمريكية، للحاق بزوجها المقيم في أمريكا، فوجئت بإبلاغ سلطات الاحتلال لها عبر معبر الكرامة بعدم الاعتراف بمولودها الحاصل على جواز سفر فلسطيني.

وكان من المقرر أن تغادر المواطنة أنوار، عبر الأردن إلى شيكاغو في التاسع من الشهر الجاري، إلا أنها فوجئت بقرار الاحتلال رغم أن طفلها الذي ولدته خلال الفترة التي كانت عالقة في رام الله، بسبب توقف رحلات الطيران يحمل كافة الأوراق الثبوتية في السجلات المدنية الفلسطينية، كما أنها ارسلت لزوجها نسخة عنها لإصدار جواز سفر أمريكي له.

وتنتهي الإقامة التي تحملها أنوار في الولايات المتحدة الأمريكية في 23 من الشهر الحالي، حيث تخشى منن عدم تمكنها من السفر قبل هذا التاريخ، في حال فشل حصولها على جواز سفر أمريكي لنجلها، وفق ما نشرته وسائل إعلام فلسطينية.

 وسجلت وزارة الداخلية الفلسطينية، أكثر من 24 ألف فلسطيني بعد قرار السلطة بوقف التنسيق مع الاحتلال، وجميعهم بحسب القرار الإسرائيلي الجديد لن يكون معترفاً بهم في حال قرر ذووهم السفر عبر المعابر التي يسيطر عليها الاحتلال.

أخبار ذات صلة