كنديان في عداد قتلى انفجار بيروت

عربي دولي
نشر: 2020-08-15 08:41 آخر تحديث: 2020-08-15 08:41
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أنّ اثنين من مواطنيه قتلا في الانفجار المدمّر الذي وقع في مرفأ بيروت في الرابع من آب الجاري وأوقع 171 قتيلاً على الأقل وأكثر من 6500 جريح.

وقال ترودو في بيان "اليوم، أنضمّ إلى الكنديّين في جميع أنحاء البلاد للحزن على فقدان مواطنَين كنديّين في الانفجار المأسوي في بيروت".


اقرأ أيضاً : حسن نصر الله: "ستدفع تل أبيب الثمن" إذا ثبت تورطها في انفجار مرفأ بيروت


وأضاف أنّ "أولويتنا الأولى هي ضمان حصول الكنديين وعائلاتهم الذين تضرّروا من الانفجار على المساعدة القنصلية اللازمة للتعامل مع هذا الوقت العصيب".

وأوضح أنّه "بالإضافة إلى ذلك، يمكن للمواطنين اللبنانيين في كندا، بشكل مؤقّت، تمديد إقامتهم في كندا إذا لم يتمكنّوا من العودة إلى ديارهم بسبب الانفجار".

وشدّد ترودو على أنّ "كندا ستواصل الوقوف إلى جانب شعب لبنان ودعمه في بداية المهمة الصعبة المتمثّلة في إعادة بناء حياتهم ومدينتهم". 

وذكّر ترودو في بيانه بأنّه حكومته "قدّمت 30 مليون دولار كمساعدة في أعقاب الانفجار لمساعدة الشركاء الموثوق بهم على تلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة".

أخبار ذات صلة