الرئيس اللبناني لا يستبعد فرضيّة الاعتداء الخارجي: لا يمكن محاكمة الوزير أوّلاً

عربي دولي
نشر: 2020-08-07 14:11 آخر تحديث: 2020-08-07 14:11
رئيس الجمهورية العماد ميشال عون
رئيس الجمهورية العماد ميشال عون

أكّد رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون "اننا أمام تغييرات، وهنا يبدأ الكلام عن نظام جديد لذلك نحن أمام إعادة الرؤية بالنظر بنظامنا ما يعني انّ نظام التراضي مشلول".

وقال في تصريحات صحافية الجمعة، إنه "يجب أن تكون التحقيقات في انفجار مرفأ بيروت سريعة وفورية ومن دون تسرّع وعلى القضاء التحرك بسرعة، وهناك مسؤوليات عدّة منها إدخال الأمونيوم والاهمال ووقوع الحادث وكيف دخل الأمونيوم الى المرفأ وكيف حفظت المتفجرات لسنوات عدّة ومرّ عليها حكومات عدّة"، وفق ما نشر موقع MTV


اقرأ أيضاً : عمليات بحث متواصلة عن عالقين تحت أنقاض مرفأ بيروت


وأضاف: "لم يحدد بعد سبب الانفجار فهناك احتمال تدخّل خارجي عبر صاروخ أو قنبلة أو أي عمل آخر وطلبت من ماكرون تزويدنا بصور جوية للانفجار وإذا لم توجد عندهم سنطلب من دول أخرى لتحديد ما إذا كان الاعتداء خارجي أو جراء النيران".

واعتبر الرئيس عون انّ "تحديد المسؤوليات يتمّ بالتدرّج ويحتاج إلى وقت ولا يمكن محاكمة الوزير أولاً والتحقيقات بدأت وعلى أساسها ستحدد المسؤوليات"، مضيفاً: "ما حدا مغطّى"، مشيراً إلى اننا "لسنا أمام تدويل الأزمة اللبنانية".

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني