العاصفة "أيساياس" تضرب الساحل الشرقي الأمريكي.. ونيويورك تتأهب

عربي دولي
نشر: 2020-08-04 20:48 آخر تحديث: 2020-08-04 20:48
أرشيفية
أرشيفية

ضربت العاصفة الاستوائية "أيساياس"، اليوم الثلاثاء، الساحل الشرقي للولايات المتحدة مصحوبة بأمطار غزيرة ورياح عاتية ما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن مئات آلاف السكان واستدعى تأهب سلطات مدينة نيويورك لفيضانات محتملة.

واجتاح الإعصار ليلا سواحل ولاية كارولاينا الشمالية قبل أن يتراجع تصنيفه إلى عاصفة استوائية.


اقرأ أيضاً : تراجع أرقام كورونا في أمريكا.. وترمب: "الفيروس ينحسر"


وأعلن حاكم كارولاينا الشمالية روي كوبر وفاة شخص واحد على الأقل في الولاية وسقوط عدد من الجرحى.

وصرّح لشبكة "ايه بي سي" الأمريكية أن "الأضرار بالإجمال أقل مما كان متوقعا".

وقال الحاكم: "هناك أشجار سقطت.. وفيضانات جراء العاصفة ونحو 355 ألف شخص من دون تيار كهربائي".


اقرأ أيضاً : ترمب يمهل "تيك توك" ستة أسابيع للبيع


ومن المتوقّع أن تضرب العاصفة نيويورك مصحوبة برياح تصل سرعتها إلى 120 كيلومترا في الساعة وأمطار غزيرة يمكن أن تتسبب بفيضانات.

وأقامت السلطات عوائق في مانهاتن السفلى تحسبا لحصول فيضانات.

وتتوقع السلطات ارتفاع منسوب المياه بما بين 0.3 و0.6 متر، وكانت العاصفة الكبرى "ساندي" قد تسببت بارتفاع منسوب المياه إلى 4,2 أمتار.

أخبار ذات صلة