التلاميذ الألمان يبدأون عامهم الدراسي في ظل كورونا

اقتصاد
نشر: 2020-08-03 19:37 آخر تحديث: 2020-08-03 19:37
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

 بدأ آلاف التلاميذ في شمال ألمانيا عامهم الدراسي الإثنين في أول خطوة من نوعها في أوروبا بعد أشهر من ساعات التعليم المخفضة وسط جائحة كوفيد-19، مع تعليمات بالتزام تدابير النظافة الشخصية ووضع الكمامات  للتذكير بأن الفيروس لم يختف.


اقرأ أيضاً : دراسة تؤكد أن كمية فيروس كورونا تكون عالية لدى الأطفال دون الخامسة


وتراقب مختلف مناطق البلاد بقلق عودة 150 ألف طفل إلى مدارسهم في مكلنبورغ بوميرانيا الغربية، أول مقاطعة ألمانية تعيد فتح المدارس بدوام كامل بعد عطلة الصيف، فيما أعداد الإصابات ترتفع مجددا.

واتفق وزراء التعليم في 16 مقاطعة ألمانية على إعادة فتح المدارس بدوام كامل في نهاية عطلة  الصيف، وبعد تقديم تلك المقاطعات ساعات دراسة جزئية في الأسابيع التي تلت تخفيف تدابير الإغلاق.

ومع انتظار عودة التلاميذ في هامبورغ إلى مدارسهم في وقت لاحق هذا الأسبوع، ثم برلين الأسبوع المقبل، يتصاعد الجدل حول ما إذا كانت إعادة فتح المدارس بدوام كامل واقعية في وقت ترتفع أعداد الإصابات متجاوزة 500 حالة يوميا.

غير أن المسؤولين يحذرون من أن التلاميذ لا يستطيعون تكبد خسارة عام دراسي آخر.

وقال شتيفن كايستنر، مدير مدرسة سي جي دي يوغندورف كريستوفوروس في روستوك لوكالة فرانس برس "يجب أن يكون التلاميذ موجودين في المدرسة إذا كان علينا تفادي خسارة مزيد من الوقت".

وفي مدرسة سي جي دي يتم تعليم المجموعات العمرية المختلفة بشكل منفصل، وإذا أصيب أحد التلاميذ بالفيروس يفرض حجر صحي على صف واحد فقط فيما بقية الصفوف يمكن أن تبقى مفتوحة.

أخبار ذات صلة