كورونا يكشف خلل النظام الصحي في البرازيل

عربي دولي
نشر: 2020-08-03 15:59 آخر تحديث: 2020-08-03 15:59
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

يفتقر النظام الصحي في البرازيل، الذي تم تصميمه بشكل جيد في البداية، إلى التمويل وتتم إدارته بشكل سيئ، لكن الخلل تجلى بشكل مأساوي خلال أزمة فيروس كورونا المستجد الذي أودى بحياة نحو 100 ألف شخص.


اقرأ أيضاً : آخر مستجدات حصيلة كورونا في العالم


والنظام الصحي الفريد في البرازيل، المعروف بالنظام الصحي الموحد، هو نظام تغطية عالمي مستوحى من النظام الصحي البريطاني، ويعد من الأنظمة القليلة في أمريكا اللاتينية التي تتبع هذا النموذج والذي يوفر نظريًا الحصول على الرعاية الصحية المجانية لجميع السكان.

 وقد أحدث النظام الصحي الموحد تطبيقا للدستور الصادر في عام 1988 والذي ينص على أن "الصحة حق للجميع وواجب على الدولة".

 وذكر فرد نيكاسيو طبيب الطوارئ في باورو بولاية ساو باولو (جنوب شرق) لوكالة فرانس برس "على الورق، إنه نظام مثالي، ولكن عند التطبيق، تواجهنا الكثير من المشاكل" مضيفا "هناك نقص في عدد أسرة المستشفيات والطاقم ومجموعة كاملة من الأدوية كذلك".

أخبار ذات صلة