20 قتيلا على الأقل إثر هجوم لداعش على سجن في أفغانستان

عربي دولي
نشر: 2020-08-03 14:53 آخر تحديث: 2020-08-03 14:53
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

قتل 20 شخصا على الأقل بينهم مدنيون وسجناء في معارك بين قوات الأمن ومسلّحين شاركوا في عملية اقتحام سجن في أفغانستان تبناها تنظيم الدولة الإسلامية، وفق ما أفاد مسؤولون الاثنين.


اقرأ أيضاً : قتلى بصفوف الشرطة الأفغانية بهجومين منفصلين لطالبان


ولا يزال القتال مستمرا بعد يوم على اقتحام المسلّحين السجن في مدينة جلال أباد شرق البلاد الذي يضم مقاتلين في تنظيم داعش وطالبان.

وأعلن تنظيم داعش الإرهابي عبر وكالة "أعماق" التابعة له مسؤوليته عن العملية، بحسب  مركز "سايت" المتخصص في مراقبة المواقع الجهادية.

وأكد المتحدث باسم محافظ ننغرهار عطاء الله خوجياني أن المسلّحين يتمركزون داخل وخارج المنشأة.

وتم نشر عدة مدرّعات وعشرات عناصر الأمن في المنطقة بينما سمعت أصوات إطلاق نار وانفجارات.

وأفاد المتحدث باسم مستشفى ولاية ننغرهار زاهر عادل فرانس برس أن 20 شخصا قتلوا حتى الآن، بينهم عناصر أمن.

وحذّر من أن الحصيلة قد ترتفع مع وجود أكثر من 40 مصابا حالاتهم حرجة.

وخرق الهجوم الهدوء النسبي الذي شهدته البلاد بفضل وقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه بين طالبان وقوات الحكومة الأفغانية وبدأ الجمعة تزامنا مع عطلة عيد الأضحى.

 

أخبار ذات صلة