ما هو مصير ودائع الاردنيين في لبنان.. فيديو

اقتصاد
نشر: 2020-07-28 22:30 آخر تحديث: 2020-07-29 01:33
ارشيفية
ارشيفية

يوميات المودعين في المصارف اللبنانية كابوس لا ينتهي منذ اكثر من ثمانية أشهر حيث تواصل هذه المصارف الحجز على أموال المودعين المقيمين منهم وغير المقيمين واضعة شروطاً قاسية جدا وصلت الى حد الامتناع عن إعطاء الدولار مقابل انهيار كارثي في سعر الليرة اللبنانية والحديث عن تهريب أموال نافذين لبنانيين الى الخارج.

هل ضاعت أموالنا وجنى عمرنا يسأل اللبنانيون ومعهم العرب ومن ضمنهم الاردنيون الذين أودعوا أموالهم في مصارف لبنانية مقابل فوائد اضافية كانت تمنحها المصارف قبل ان يدخل لبنان في أزمة طاحنة إقتصاديا.


اقرأ أيضاً : الحكومة: جزء من ضرائب الأردنيين ستخصص لدعم الخبز .. تفاصيل وفيديو


لا يوجد رقم محدد للودائع الاردنية في لبنان نظرا الى قانون السرية المصرفية المتبع وكل ما يحكى عن ارقام يبقى في خانة التقديرات, لكن في مطلق الاحوال الاخطر هو ان هذه الاموال تحولت الى مبعث قلق وهي معرضة للخطر او لتتحول الى قيمة منخفضة جدا.

أصحاب الاموال من الاردنيين الذين اختاروا مصرفا لبنانيا من اجل ايداع أموالهم يحتكمون للقانون اللبناني أولا وأخيرا وفقا للعقد الذي تم توقيعه مع المصرف.

قصة أموال الاردنيين في الخارج تحولت الى مادة للنقاش خصوصا بعد اعلان عدد من رجال الاعمال الاردنيين حجز ملايين الدولارات من أموالهم في المصارف اللبنانية واعتبارهم سياسة القيود التي فرضت على التحويلات مخالفة للقانون في وقت يصر الجانب المصرفي اللبناني على القول ان أموال المودعين محفوظة لحين خروج لبنان من عنق الزجاجة.

سابقا قيل ان أمام الاردنيين حلول محدودة, منها انتظار استرداد لبنان عافيته وهو أمر مستبعد في ظل الازمة والمخاوف من سيناريو انهيار شامل , فهل سنكون امام تحرك ديبلوماسي لحماية ودائع الاردنيين في البنوك اللبنانية.

أخبار ذات صلة