الحكومة : تخصيص اراض لإقامة اسواق شعبية للحد من انتشار البسطات

محليات
نشر: 2020-07-27 18:48 آخر تحديث: 2020-07-27 18:48
الادارة المحلية : تخصيص اراض لإقامة اسواق شعبية للحد من انتشار البسطات
الادارة المحلية : تخصيص اراض لإقامة اسواق شعبية للحد من انتشار البسطات

اعلنت وزارة الادارة المحلية أنها ستخصص بعد عيد الاضحى مباشرة اراضي لإقامة اسواق شعبية لـ 23 بلدية للحد من ظاهرة انتشار البسطات العشوائية والتي تعيق حركة المارة وتؤثر على أصحاب المحال التجارية.

وقال وزير الإدارة المحلية المهندس وليد المصري، خلال زيارته إلى بلدية الزرقاء اليوم الاثنين ان الوزارة تعمل لإيجاد قطع أراض مناسبة وتخصيصها كأسواق شعبية للحد من ظاهرة انتشار البسطات العشوائية.

وأضاف ان الأسواق الشعبية حل مثالي نضمن من خلالها إنفاذ القانون دون الإساءة لكرامة الباعة وأصحاب البسطات ونضمن حقوقهم بالكسب المشروع، مشيراً إلى مراعاة الوزارة لاختيار قطع أراضي "الأسواق الشعبية " بحيث تكون قريبة من أماكن تواجد أصحاب البسطات.

وأوضح الوزير ان الأسواق ستكون دون سقوف في المرحلة الأولى، وإنما سيتم وضع مظلات صيفية، ليصار إلى تحويلها إلى " هناجر " دائمة خلال المراحل اللاحقة، مؤكداً ان الوزارة ستباشر بمشروع الأسواق الشعبية فورا، بعد تخصيص الأراضي، وستقوم بأعمال البنية التحتية وتعبيدها ونقل الباعة إليها.

وأفاد المصري بأن الوزارة تدرس فكرة إيجاد شوارع أو ساحات محددة بحيث يتم إغلاقها أمام حركة المركبات وتخصيصها أيام العطل للباعة وللمواطنين ولأصحاب البسطات أيضا لعرض أي شيء للبيع.

وأوضح ان الوزارة تدرس العدد المحدود الذي يمكن استيعابه وتوزيعه على البلديات من تلك العربات، وسيتم توزيع هذه العربات عن طريق مديريات التنمية الاجتماعية وصندوق المعونة الوطنية، للمواطنين الأكثر حاجة.

كما زار الوزير ، يرافقه محافظ الزرقاء حجازي عساف ورئيس البلدية المهندس عماد المومني ومدير شرطة الزرقاء العقيد ناصر الدعجة، مبنى معرض المنتوجات المنزلية الذي لم يكتمل بعد، مبيناً ان مبنى معرض المنتوجات المنزلية يعتبر أول فكرة بالمملكة وستعمل الوزارة لتعميمها على المدن الكبرى.

وقال حجازي إن الزيارة تهدف إلى إيجاد حل جذري لمشكلة انتشار البسطات العشوائية في الوسط التجارية وبعض المناطق في الزرقاء.

بدوره قال المومني " ان زيارة وزير الإدارة المحلية لبلدية الزرقاء هدفت لبحث اختيار قطعة أرض ملائمة وتخصيصها كسوق شعبي بديل لإنهاء مشكلة البسطات العشوائية المنتشرة بالوسط التجاري، مشيرا الى انه جرى معاينة قطعة أرض ملائمة قريبة من ميدان الجيش والوسط التجاري ، وستباشر الوزارة ترتيباتها مع الرئاسة وهيئة الأركان للسير بتخصيص القطعة كسوق شعبي".

وأشار الى ان مبنى معرض المنتوجات المنزلية لم يكتمل بعد بسبب تباطؤ المقاول، حيث اطلع الوزير على المبنى لبحث إمكانية استغلاله للغاية التي تم إنشاؤه لها أو كمبنى استثماري للبلدية بأي شكل من الأشكال، لافتا إلى أن البلدية بحثت مع الوزير سبل دعم بلدية الزرقاء حيث ان الوزير تعاطى بشكل إيجابي مع مطالب البلدية ضمن الإمكانات المتوفرة في الوزارة.

أخبار ذات صلة