مصرية تعذب زوجها حتى الموت بعد تفكيره في الزواج عليها

هنا وهناك
نشر: 2020-07-25 11:00 آخر تحديث: 2020-07-25 11:00
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

لفظ معلم مدرسة، أنفاسه الأخيرة في مصر، متأثرا بإصابته على يد زوجته بمساعدة والدتها وشقيقها بعد أن علمت باستعداده للزواج من أخرى خلال أسبوع، فقررت تأديبه فجردته من ملابسه وعذبته.


اقرأ أيضاً : مصري يلقي أطفاله الثلاثة تحت عجلات القطار


وذكرت وسائل إعلام مصرية، ان "المرسى.أ" 63 سنة معلم يقيم بقرية ميت الخولي مؤمن بدائرة المركز، وصل المستشفي يعانى إصابات متعددة وتوفي بالعناية المركزة متأثرا بإصابته وتعذيبه.

وبالفحص تبين أن المجني عليه أصيب بنزيف داخلى بالمخ، وتجمعات دموية بفروة الرأس، وتوقف الحركة في الأطراف السفلية نتيجة لإصابته بالرأس بجسم صلب.

وأكدت شقيقة المجنى عليه فى محضر الشرطة أن زوجته كانت دائمة الاعتداء عليه بالضرب، وهجرته في الفترة الأخيرة، وأقام كل واحد منهما في شقة منفصلة في بيته.

وتمكن ضباط مباحث مركز منية النصر من القبض على الزوجة وشقيقها، وتحرير المحضر اللازم، للعرض على النيابة العامة التي قررت حبسهما.

أخبار ذات صلة