صلاة عيد الأضحى بالبيوت في المغرب

عربي دولي
نشر: 2020-07-24 19:02 آخر تحديث: 2020-07-24 19:02
ارشيفية
ارشيفية

قررت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في المغرب، عدم إقامة صلاة العيد الأضحى في المصليات والمساجد، نظرا إلى انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وقالت الوزارة، في بيان لها الجمعة إنها تذكر "المواطنين والمواطنات أن الاحتراز من عدوى الوباء لا يسمح بإقامة صلاة عيد الأضحى بالمصليات والمساجد، وتجوز إقامتها في البيوت، وليست الخطبة شرطا فيها، ووقتها بعد طلوع الشمس بنصف ساعة إلى وقت الزوال".


اقرأ أيضاً : 7 وفيات و 302 إصابة جديدة بفيروس كورونا في المغرب


وكانت الوزارة قد دعت أيضا إلى إقامة صلاة عيد الفطر في البيوت، من جراء فيروس كورونا الذي أصاب 18 ألفا و264، توفي 292 منهم بينما تعافى 15 ألفا و872.

وفي الخامس عشر من تموز الجاري، استأنفت مساجد المغرب، إقامة الصلوات الخمس، باستثناء صلاة الجمعة، وسط تدابير وقائية لأجل كبح انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقام المغرب برفع القيود على نحو تدريجي، في حزيران الماضي، لكنه أبقى على عدد من الإجراءات الوقائية والصحية لأجل تفادي ارتفاع جديد في إصابات كورونا.

وفي التاسع من تموز الجاري، أعلنت الحكومة المغربية، تمديد العمل بحالة الطوارئ الصحية لشهر إضافي في سياق سعيها إلى مواجهة تفشي وباء كوفيد-19.

وفي وقت سابق، حددت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في المغرب، شروط إقامة الصلاة؛ وهي مراعاة التباعد الاجتماعي بمسافة متر ونصف المتر بين الشخص والآخر.

وبموجب إجراءات الوقائية، نصحت الوزارة بتفادي التجمع داخل المسجد قبل الصلاة وبعدها، فضلا عن تجنب المصافحة والازدحام، لاسيما عند الخروج.

ونصحت الوزارة بالمواظبة على "تعقيم اليدين بمحلول متوفر على باب المسجد وقياس درجة الحرارة، والحرص على استعمال السجادات الخاصة".

ويقتصر استئناف صلاة الجماعة على المساجد ذات المساحة الكبيرة، ولا يشمل دور العبادة الصغيرة، نظرا إلى ضرور تطبيق التباعد الاجتماعي.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني