كيم كارداشيان تكشف تفاصيل عن صحة كاني ويست النفسية بعد مواقفه المثيرة للجدل

هنا وهناك
نشر: 2020-07-24 11:10 آخر تحديث: 2020-07-24 11:10
ارشيفية
ارشيفية

كشفت النجمة كيم كارداشيان عن تفاصيل جديدة حول الصحة النفسية لزوجها، كاني ويست، بعد تصريحاته المثيرة للجدل خلال الأيام الماضية.

وقالت كارداشيان في منشور لها على الانستغرام: "كما يعلم العديد منكم، كاني يعاني من اضطراب ثنائي القطب".

واستطردت قائلة إنه "شخص لامع لكنه معقّد.. ولا تتوافق كلماته مع نواياه أحيانا".


اقرأ أيضاً : بعد زوج كيم كاردشيان.. باريس هيلتون تعلن ترشحها لرئاسة أمريكا


وتزوجت كارداشيان من مغني الراب الشهير عام 2014.

وأعلن كاني ويست مؤخرا عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة. لكنّه أثار الجدل بسلسلة من التغريدات على تويتر.

وقالت كارداشيان على إنستغرام يوم الأربعاء إنها لم تتحدث علنا في السابق عن تأثير صحة زوجها النفسية على العائلة لأنها أرادت الحفاظ على أولادها وعلى خصوصية زوجها.

وأضافت " اليوم أشعر أنني يجب أن أذكرها بسبب المفاهيم الخاطئة المتعلقة بالصحة النفسية".

وتابعت قائلة إن زوجها يتعرّض للانتقاد لأنه شخصية معروفة، وقد تجذب أفعاله أحيانا "آراء ومشاعر حادّة". وطلبت المزيد من التفهّم والتعاطف مع حالته.

وذكرت أن زوجها عانى من الكثير من الضغوط كونه فنانا وأسود البشرة، "وعانى من خسارة والدته، وكان عليه التعامل مع الشعور بالعزلة الذي يزيد مع اضطراب المزاج ثنائي القطب".


اقرأ أيضاً : ماذا يحتاج زوج كيم كاردشيان من أجل الرئاسة الأمريكية؟


وأضافت أن هذا الوضع لا ينقص أو يبطل أحلامه وأفكاره المبدعة بصرف النظر عن حجمها أو عدم إمكانية تحقيقها لدى البعض.

وأكدت أن "هذا جزء من عبقريته، وجميعنا شهد تحقيقه العديد من أحلامه الكبيرة".

ودعت المجتمع إلى الاهتمام بالأفراد الذين يعانون من مشاكل في الصحة النفسية.

ولا تعرف أسباب محددة للإصابة باضطراب المزاج ثنائي القطب، لكن خبراء يعتقدون أنه قد يظهر نتيجة لمعاناة عاطفية شديدة في فترة الطفولة أو نتيجة لأسباب وراثية وكيميائية.

وقد يمر المصاب أحيانا بحالة من النشوة ويشعر أن لديه الكثير من الطاقة والعديد من الأفكار والخطط الطموحة. لكنه قد يصبح عدوانيا، وربما يعاني من أعراض الذهان.

أخبار ذات صلة