تفاصيل جديدة عن "خياطة يد طفل" في إربد.. المستشفى يلوم "زاوية الصورة" - فيديو

محليات
نشر: 2020-07-23 18:22 آخر تحديث: 2020-07-23 18:25
تفاصيل جديدة عن "خياطة يد طفل" في إربد.. المستشفى يلوم "زاوية الصورة"
تفاصيل جديدة عن "خياطة يد طفل" في إربد.. المستشفى يلوم "زاوية الصورة"

استهجن مدير مستشفى اليرموك الحكومي الدكتور مجدي بشتاوي طريقة التقاط صورة لخياطة جرح في يد طفل راجع المستشفى، معتبرا أن زاوية التقاط الصورة تظهر وجود خطأ طبي.

جاء ذلك في تعليقه على صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ليد طفل مصاب بجرح قطعي تظهر وجود أخطاء في خياطة الجرح، وسط هجوم كبير من ناشطي المواقع على إدارة مستشفى اليرموك التي استقبلت الحالة.


اقرأ أيضاً : خطأ طبي بخياطة يد طفل في مستشفى اليرموك قد يتسبب بحدوث "اعاقة" له - صور


البشتاوي أوضح أن الطفل راجع قسم الطوارئ مساء الخميس الماضي وهو يعاني من جرح قطعي في الرسغ حيث تم إجراء الإسعافات الأولية وخياطة الجرح له، مشيرا إلى أن عائلة الطفل عادت بعد أربعة أيام وقدمت شكوى على آلية التعامل مع الحالة.

ويقول البشتاوي إن إدارة المستشفى شكلت لجنة تحقيق لكنها فوجئت بعد ذلك بنشر صور على مواقع التواصل الإجتماعي التقطت من زواية تظهر وجود خطأ في خياطة الجرح، مؤكدا أن لجنة ضمت مدير الصحة ومختصين كشفت على الجرح ولم تجد أي خطأ طبي.

وبين مدير المستشفى أنه تم إجراء عملية تجميل ليد الطفل حتى لا تترك الخياطة أي أثر على يده في المستقبل.

بدوره، يقول محمد تركي الطوالبة، والد الطفل إن نجله عندما وصل قسم الطوارئ كان الطبيب المناوب منشغلا بحالات مرضية أخرى وعندما كشف على طفله أصيب بارتباك بسبب الجرح.

ولفت الطوالبة إلى أن الطبيب طلب من والدة الطفل الذهاب لاستدعاء الممرضين لمساعدته نظرا لصعوبة حالة الطفل، إلا أن الكادر التمريضي لم يستجب وهو ما أجبر الطبيب على علاج الطفل بمساعدة والدته.

وفيما اشتكى الطوالبة مما اسماه "سوء معاملة" الكادر التمريضي في مستشفى اليرموك مع المراجعين، قال: "حدث تشوه بسيط في الخياطة ولا ألوم الطبيب لأنه قام بواجبه، لكنه لم يحصل على مساعدة من الممرضين".

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني