تصريحات روحاني عن إصابات كورونا تثير القلق والارتباك في ايران

عربي دولي
نشر: 2020-07-23 16:11 آخر تحديث: 2020-07-23 16:11
الرئيس الإيراني حسن روحاني
الرئيس الإيراني حسن روحاني

أثار كشف الرئيس الإيراني حسن روحاني في نهاية الأسبوع الماضي عن أن 25 مليون إيراني قد يكونون أصيبوا بفيروس كورونا المستجد، الارتباك والقلق في الجمهورية الإسلامية، لا سيما أن هذا الرقم يفوق بأضعاف العدد الرسمي للإصابات المعلنة.


اقرأ أيضاً : آخر مستجدات كورونا حول العالم


وأتت تصريحات روحاني السبت التي قال إنها تستند الى تقرير لقسم البحوث في وزارة الصحة، بعد خمسة أشهر من إعلان السلطات تسجيل أولى حالات "كوفيد-19" بعد وفاة شخصين في مدينة قم في جنوب البلاد.

وبات روحاني أول مسؤول كبير يلمح الى ان الجمهورية الإسلامية قد تلجأ الى "مناعة القطيع" للقضاء على الفيروس الذي تعد إيران أكثر الدول تأثرا به في الشرق الأوسط.

وقال الرئيس الإيراني في اجتماع للجنة الوطنية لمكافحة الجائحة "لم نحقق بعد المناعة الجماعية".

وتحدث عن احتمال أن يكون 25 مليون شخص من السكان البالغ عددهم نحو 81 مليون نسمة، قد أصيبوا بـ"كوفيد-19"، محذرا "يجب أن نتوقع أن ما بين 30 إلى 35 مليون آخرين معرضون لخطر الإصابة".

وأعلنت إيران رسميا تسجيل 281413 إصابة و14853 حالة وفاة حتى 22 تموز/يوليو.

ويفوق عدد الإصابات المتوقعة بشكل كبير العدد الإجمالي المعلن للإصابات عالميا، والبالغ حاليا نحو 15 مليونا، وأعلى من دول تعد الأكثر تأثرا بالجائحة، مثل الولايات المتحدة والبرازيل.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني