الرزاز: الأردن لن يصبح فلسطين وننظر لحل الدولة الواحدة بإيجابية لكن بشرط

محليات
نشر: 2020-07-21 10:44 آخر تحديث: 2020-07-21 13:59
رئيس الوزراء عمر الرزاز
رئيس الوزراء عمر الرزاز

قال رئيس الوزراء د.عمر الرزاز، في مقابلة مع صحيفة الغارديان البريطانية، إن الأردن قد يدعم إقامة "دولة واحدة - إسرائيلية - فلسطينية" وقد ينظر لها بإيجابية، في حال قضت حكومة تل أبيب على مبدأ حل الدولتين في خطواتها  الاحادية  "الاستفزازية" ، ومنها مخططاتها لضم أراض فلسطينية إلى سيادتها. 


اقرأ أيضاً : كوشنر يحمل الفلسطينيين مسؤولية "إخفاق" صفقة القرن


وأكد الرزاز في تصريحات خاصة بالصحيفة، أن الأردن قد ينظر إلى هذه الخطوة بشكل إيجابي لكن بشرط أن تكون الدولة التي سيتم إنشاؤها ديمقراطية وتضمن للشعب الفلسطيني حقوقه " 

وأضاف "ان تم اغلاق الباب أمام حل الدولتين، في حال  ضم تل ابيب أراض فلسطينية عليه يمكننا بالتأكيد أن ندرس اقتراح دولة ديمقراطية واحدة "،  "لكن لا أحد في تل أبيب يتحدث عن ذلك ، ولا يمكننا تجميل ما يفعلونه. من يتحدث عن دولة واحدة؟ إنهم يتحدثون عن الفصل العنصري بكل معنى الكلمة". 

ودعا رئيس الوزراء الأردني جمهور الكيان قائلا: "نعم ، دعونا ننتقل إلى حل الدولتين ،لكن لن يتم تنفيذه" ، "لذلك دعونا نعمل معًا من أجل حل الدولة الواحدة". 

وجاءت اقوال الرزاز على خلفية رغبة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو تطبيق السيادة على أجزاء من الضفة الغربية وغور الأردن، وهي خطوة قال الرزاز إنها ستسبب موجة جديدة من التطرف في الشرق الأوسط.

وشدد رئيس الوزراء على أن الأردن أكد في أكثر من مناسبة رفضه خطة الضم التي يسعى نتنياهو لتطبيقها. 

وأوضح الرزاز: "كما نرى ، فإن أي شيء أقل من حل الدولتين لن يدفع الأردن والفلسطينيين وإسرائيل فحسب ، بل المنطقة والعالم كله إلى حالة من الفوضى". 

وتابع "نحن ضد الاجراءات الأحادية وضد الضم".

وأكد رئيس الوزراء أن الأردن لن تستوعب الفلسطينيين وتصبح دولة فلسطينية ، كما تقول مصادر يمينية متطرفة في الكيان.

وقال "لن نسمح بنقل الفلسطينيين إلى أراضينا ولن نصبح فلسطين...ولن نتخلى عن مسؤولية الأردن عن الأماكن المقدسة في القدس. هذه الأشياء الثلاثة واضحة لنا."

وفي تلميح إلى هشاشة "الادعاء الإسرائيلي بالديموقراطية" الذي لا يمكن أن يمنح الفلسطينيين حقوقا متساوية، قال الرزاز للصحيفة "أتحدى أن يوافق أي شخص في إسرائيل على حل الدولة الواحدة".

للإطلاع على المقابلة كاملة اضغط هنا 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني